الائتلاف السوري المعارض ضيف شرف على مؤتمر يهودي في براغ !

باريس ـ نضال حمادة

عقد في العاصمة التشيكية براغ بين 15 و 19 من الشهر الجاري مؤتمر سنوي خاص بالشرق الأوسط تحت عنوان ” مؤتمر الشرق الأوسط للأمن والتعاون الإقليمي” وحضرته عشرات الشخصيات الإسرائيلية واليهودية الموالية لـ”إسرائيل” حول العالم. هذا المؤتمر ليس فيه من الشرق الأوسط شيء سوى اسمه، غير أنه هذه المرة احتفل بحضور ضيف جديد وحليف عزيز على قلب “إسرائيل” هو سفير الائتلاف السوري المعارض في واشنطن نجيب الغضبان! وحضر الغضبان المؤتمر الذي عقد في براغ منذ يومين ممثلًا رسميا للائتلاف السوري المعارض كما قدمته اللجنة الموكلة تنظيم المؤتمر، وجلس في قاعة المؤتمر إلى جوار عشرات المسؤولين الإسرائيليين أمثال السفير دوري جولد سفير “إسرائيل” في الأمم المتحدة أثناء الاجتياح الإسرائيلي للبنان عام 1982 والجنرال في سلاح الجو الإسرائيلي إسرائيل أوران والجنرال في الجيش الإسرائيلي يوسي هاتسور ويوري ساغي وهو ايضاً جنرال آخر في الجيش الإسرائيلي !!. وكانت بسمة قضماني التي شغلت منصب نائب رئيس المجلس الوطني السوري عام 2012 قد حضرت هذا المؤتمر في دورته التي عقدت في شباط /فبراير عام 2012 في الولايات المتحدة الأمريكية، ويبدو أن المعارضة السوريّة أصبحت العضو العربي الوحيد المسموح له بحضور اجتماعات هذا المؤتمر التي تبقى مغلقة ولا تُعرض في وسائل الإعلام العالمية. وقالت مصادر في المعارضة السوريّة إن الغضبان حضر المؤتمر بأمر من دولة قطر عبر مصطفى الصباغ، رجلها في الائتلاف المعارض، وهو رجل اعمال سوري مقيم في الدوحة كانت قطر قد رشحته لرئاسة الائتلاف المعارض، لكنه خسر الرهان لمصلحة أحمد عاصي الجربا، مرشح بندر بن سلطان وميشال كيلو بعد أن سلمت واشنطن إدارة الملف السوري للسعودية بدلا عن مشيخة قطر, كما أكد مصدر سوري معارض ان هذا الحضور جاء ضمن لعبة الصراع على كسب ود اليهود التي يخوضها الكثير من أعضاء الائتلاف السوري المعارض، ويبدو ان قطر أرادت عبر حضور سفير الائتلاف في واشنطن المحسوب عليها، إزعاج السعودية وهذا ما جعل رئيس الائتلاف أحمد عاصي الجربا ينفي علمه المسبق بحضور نجيب الغضبان هذا المؤتمر ووصلت به حالة الغضب الى نفي أية علاقة للائتلاف بالغضبان. وهذا المؤتمر الدولي السنوي يقيم في جامعة الدوحة أيضا مؤتمراً مماثلا كل عام تحت عنوان “اثراء الشرق الأوسط” ويعقد بالتزامن مع فوروم الدوحة الدولي. ما هو مؤتمر الشرق الأوسط للأمن والتعاون الإقليمي؟ ـ هو مؤتمر ينظمه مرتين سنوياً (شتاء وصيفا) مركز تطوير الشرق الأوسط ‏CMED‏ في جامعة كاليفورنيا لوس ‏أنجلوس ‏UCLA‏ بالولايات المتحدة الأمريكية ـ كانت تستضيفه الحكومة اليونانية في أثينا لكنه نُقل إلى براغ في جمهورية التشيك بسبب الاضطرابات المالية في اليونان ـ يُعقد هذا المؤتمر السري بدون أي إعلانات أو دعايات وتحت حراسة أمنية مشددة ويعمل المشاركون في مجموعات متخصصة لمناقشة مواضيع تتعلق بالأمن الإقليمي، أمن الخليج، ترويج الثقافة الديمقراطية، الاقتصاد والأعمال، السلام الفلسطيني ـ الإسرائيلي، السلام العربي ـ الإسرائيلي وغيرها. ـ خلال هذا المؤتمر يتم عقد اجتماعات سرية بين مجموعات مختارة من الخبراء والمستشارين والأكاديميين لمناقشة قضايا السلام وحقوق الإنسان ومبادرات التطبيع السياسية والتحديات الأمنية ومخاطر الإرهاب ومشاريع إقتصادية مشتركة بين مشاركين من “إسرائيل” وفلسطين وسورية ولبنان والأردن والعراق ومصر والجزائر وتونس ودول خليجية وخاصة البحرين والكويت والسعودية مع التركيز خلال السنتين الماضيتين على إرهاصات وتداعيات ثورات الربيع العربي. ـ تمول هذا المؤتمر الولايات المتحدة الأمريكية و”إسرائيل” وحكومات أوروبية عدة منها اليونان، سويسرا، فرنسا، التشيك، ألمانيا. ـ عدد المشاركين بين 500 و700 شخص معظمهم خبراء وباحثون عرب من دول الشرق الأوسط بالاضافة إلى تركيا وروسيا ودول أوروبية ونسبة الاسرائيليين 50% من إجمالي المشاركين. ويشارك فيه صهاينة مثل: دوري غولد (مستشار نتنياهو)، الجنرال أمرام ميتزنا، الجنرال داني ياتوم، الجنرال عامي أيالون، الكولونيل إيتامار يعار، الجنرال إسرائيلا أورون، الجنرال ناثان شاروني، الجنرال يوري ساغي، الجنرال أليك رون، شاؤول شيموني، كوبي هوبرمان، شيمون شامير، يوري دوري، نافا ماشيش، شلومو غور، داليا رابين، يورام ميتال، أوديد دوفرات، يهودا بن معير، الجنرال دوف تماري، وغيرهم كثيرون. ـ يحضر هذا المؤتمر مشاركون سوريون معظمهم يحملون جنسيات أجنبية منهم: عمر العظم، مرهف جويجاتي، نجيب غضبان، سلام كواكبي، فرح الأتاسي، وائل ميرزا، بسمة قضماني، وغيرهم. ـ خلال فترة تنظيم المؤتمر يتم إستنفار الفندق بالكامل، وخاصة المطعم حيث يمنع إدخال لحم الخنزير مطلقاً ويتم تنظيف وتطهير أدوات المطبخ بالكامل لتحضير طعام الكوشير لخدمة المشاركين اليهود المتطرفين العهد
::::

المصدر: بانوراما الشرق الاوسط 
الائتلاف السوري المعارض ضيف شرف على مؤتمر يهودي في براغ !