إغتيال القضية بسيوف عرب امريكا

عادل سمارة

(تجدون أدناه تفاصيل عن اجتماع علني بعد الف اجتماع سري وبزعم إحراج الكيان الصهيوني وأمريكا!!!!!!

لقاء خطير وليس غريباً. إذا كان رئيس السلطة الفلسطينية معنياً بالقضية، فلماذا لا يُطلع الشعب الفلسطيني على تطورات المفاوضات الخطرة والعبثية!! ماذا سيقول له عمرو موسى الذي استدعى الناتو لتدمير ليبيا، وزار نابلس للقاء رجل اعمال صهيوني ورأسماليين محليين هنا. هل كان ذلك لاستعادة حيفا؟ وعمرو موسى لا شك يواصل خيانة مصر بعد أن خانها في ظل حكم مبارك. وسؤالنا موجه اليوم إلى السيسي، كيف يطلق العنان لهذا الخائن المعولم؟؟؟؟؟. إياد علاوي بعظمة لسانه قال بانه عمل مع 16 جهاز مخابرات أجنبية. لا شك ليس مع الصين وكوبا. والسنيورة بكى لأن حزب الله انتصر. وتركي الفيصل ممثل الوهابية التي تصر على تصفية القطر السوري، وعبد الرحمن الراشد ناشر هو وأخوه جريدة الشرق الأوسط الناطقة باسم الوهابية في لندن.

يزعم هؤلاء بأنهم مؤسسة مجتمع مدني غير حكومية. يعني مؤسسة أنجزة على صعيد عربي. ما علاقتهم بفلسطين؟ بئس الدعم العربي لفلسطين إن أتى من هؤلاء.

لا شك أن تحرك هؤلاء هو تحرك تصفوي بلا مواربة يستغل الوضع العربي المتهالك، لتنفيذ مخطط كيري الصهيوني وبالتالي تصفية القضية الفلسطينية باسم العرب.

هؤلاء ليسوا عربا ولا يمثلون العرب. والاتكاء عليهم لا يُعفي اي فلسطيني من تسليمهم القضية. تخريجة خطرة ومكشوفة.

من أراد خدمة القضية، فلينظر إلى ما جرى لضابط مخابرات العدو في ريف الخليل، أو لينام في بيته!!! ما المشكلة!!!

متى يفهم جميع هؤلاء أن أمريكا مُدبرة!!!

بالفيديو … ماذا يفعل الرئيس في منزل طاهر المصري؟

الرابط:

 http://www.wattan.tv/ar/news/91268.html