كل الغرب عدو وحشي، حتى السويد عدو وإن وضيعاً

عادل سمارة

 

متى نصل إلى القناعة بان الغرب الراسمالي: يمينه عدو مكشوف ومعظم يساره عدو مستتر جزئيا، وشارعه يتفذلك عن حقوق الإنسان والمجتمع المدني بينما يصمت على عدوان انظمته ضد كل الأمم في المحيط وخاصة ضد الأمة العربية وتركيزا ضد سوريا. تجدون أدناه رسالة من الرفيق هشام المالكي من السويد عن جريدة حزب شيوعي سويدي يكشف ان السويد تدعم جبهة النصرة. لا غرابة، فكل الغرب هكذا. ليتذكر الفلسطينيون ان هولندا تبرعت ببناء السجون في أوسلو-ستان. انظمة الغرب ضواريها وبُغاثها ضدنا. انتبهوا حقا.

رسالة الصديق هشام المالكي:

الاخ الاستاذ د.عادل سمارة

ارجو اطلاعكم على هذا المقال لرفيق صحفي سويدي في صحيفة الحزب الشيوعي السويدي في سياق الموضوع الذي تفضلتم في تحليله

رابط المقال:

http://www.proletaren.se/utrikes-mellanostern/swedish-foreign-aid-allies-al-qaeda

صحيفة “البروليتاري” Proletären السويدية تفضح في عددها الصادر هذا الاسبوع “المعونة والدعم” , 40 مليون كرون سويدي التي قدّمتها حكومة السويد اليمينية السابقة الى ما يسمى بمشروع دعم “المعارضة الديمقراطية السورية” ان المعونة سُلِّمت الى قوى ارهابية متحالفة مع القاعدة. كَتبَ التحقيق الصُحفي Patrik Paulov
للمزيدمن المعلومات والاستفسار يُمكن الاتصال بالصُحفي على عنوانه البريدي الالكتروني

patrik.paulov@proletaren.se