الطائرة الروسية تكشف عن الأرض ما حصل في السماء أو العكس

عادل سمارة

بشكل تدريجي يتضح سبب كارثة الطائرة الروسية. وأول من يزعم معرفة ذلك هي واشنطن. لنفترض صحة ما تقوله جمهورية الدم، وهذا يشترط القول: إذا كانت واشنطن تقصف داعش منذ سنة، فلماذا لم يحصل اي عمل ضد الطائرات الأمريكية التي تصول وتجول سماء معظم البلدان العربية التي بها الدواعش؟ وحتى في سيناء، فطائرات الكيان تذرعه إلى شرم الشيخ تحمل يمين ويسار الصهاينة للتمتع بشمس مصر ، لماذا لم تُضرب و/أو توضع بها قنابل؟ ولا أوسع السؤال تجاه طائرات تركيا  السعودية وفرنسا وبريطانيا والمانيا؟ إذا كان الدافع هو ضربهم على يد روسيا، فما من “دولة” إلا وزعمت انها تضربهم!!! عالم السياسة في الثورة المضادة على الأقل دموي ووسخ. وفي وطننا مكب الأوساخ المعولم. ترى هل بقي أحد من الاستخفاف بعقل الناس بمكان  ليقول: أن داعش خلقها النظام السوري.