الكلمة للمعلمين وتنسيقياتهم

محمود فنون

المعلمون قالوا كلمتهم وألقوا بالكرة في ملعب الحكومة

والحكومة تماطل وتنتظر ان يفقد المعلمون كرتهم التي قذفوها في وجه الحكومة

الحكومة هي المسئولة عن ضياع أيام الدوام المدرسي

الحكومة هي التي عليها ان تستجيب وتفاوض المعلمين وتعترف لهم بحقوقهم

وعليها أن تفاوض لجان التنسيق بالتحديد فهي التي تقود الإضراب

المعلمون يعترفون بلجان التنسيق فقط

لجان التنسيق فقط هي التي تمثلهم

يا حكومة : إنت شايفة البلد في حالة نهوض ثوري إلى حد ما

نهوض وحالة دفعت المعلمين للنهوض

والمعلمون جزء من الحالة الشعبية الناهضة التي تعبر عن نفسها بأشكال محددة من النضال

المعلمون جزء من الحالة النضالية

المعلمون يعلمون أن السلطة تابعة للإدارة المدنية وليوئف مردخاي

وهذا يعني أنهم في الخط الصحيح

وانتم يا حكومة تختبئون وراء ادعاءات زائفة تتهم المعلمين بإضراب مسيس وأن حماس تحرضهم

من هي حماس حتى تستطيع ان تنظم حالة متنوعة وفيها كل هذه التلاوين أليس هذا إدعاء يتعمد الكذب وانتم تعلمون الحقيقة

ربما ان حماس والشعبية والفصائل تؤيد إضراب المعلمين ولكنها لم تحركه ولا تقوده

أقول لا تحركه ولا تقوده مع الأسف فالأصل أن تكون الفصائل قائدة للشعب وكافة قطاعاته

هذا هو الأصل

 ولكنها لم تعد كذلك بل هي تمصص رؤوس أناملها تعبيرا عن عجزها وتخلفها عن القيام بدورها  وتتهزهز في الميدان لتقول انها موجودة !!!!!!!!!!!!!!!!!!

اليوم اليوم    على الحكومة ان تستجيب لمطالب المعلمين

اليوم ثبت أن اللجنة المركزية لحركة فتح فضحت حالها عندما أمرت المعلمين بالتراجع عن الإضراب، وليس لها وزن ولا قيمة لا هي ولا كل لجان قيادات الفصائل التي تتدخل من أجل إنهاء الإضراب . وكذلك حال اللجنة التنفيذية البائس  وكل اللجان والهيئات التي استنجدت بها السلطة من أجل الإلتفاف على الإضراب .

المقاومون للإحتلال والمعلمون منسجمون مع انفسهم في دائرة واحدة هي دائرة النهوض الوطني ..

إن المعلمين منسجمون مع أنفسهم وهم ناضجون إلى حد التعبير عن إنفسهم وهم يمثلون أنفسهم من خلال لجانهم التي ارتضوها

هذه اللجان هي ممثلة المعلمين اليوم وفي كل يوم وهي التي تقود حراكهم من اجل مطالبهم ومن أجل الإنتخابات

وإن عدتم عدنا … إن فرضتم عليهم هيئات لا تعبر عن مصالحهم يقوموا باستبدالها بلجان تنسيق وهذه ليست اول مرة كما تعلمون