“قوميون” ينظفون أوباما، ينكرون تشافيز، ويخدمون الصهيونية بإنكار المحرقة!

عادل سمارة

ذهبت أمس الجمعة، وغالبا أذهب للدردشة المحلية مع أختي وبهدف سري متوقعا أن اجد (قرص بزعتر او سبانخ) ويحصل غالباً. وصل الحديث إلى الفضائيات، فقلت بأن علينا الحذر من كل الفضائيات. يجب ان نسمع فضائيات المقاومة وسوريا وحتى اللبراليات ولكن ان لا نصدقها بالمطلق.
كان برهاني أن فضائيات تشتغل احيانا مثل مغاسل السيارات تغسل أية سيارة. مثلا إحداهن تستضيف فلسطينيين يزعمون انهم قوميون جدا.
هناك من يقوموا بشطف الرئيس الأمريكي أوباما كانه “بطل سلام”! وبان له نهجا خاصاً…الخ. كتبت عن هذا. لكن أرسل لي صديق محترم ودائما يتصدق علي بمقالات جيدة، ارسل لي مقالة رابطها أدناه، تقول أن الصين (انتبهوا الصين برأي “القومي” عزمي بشارة وأدواته هي اليوم إمبريالية) ومجموعة ال 77 ترفض قرار حكومة أوباما بفرض عقوبات على الجمهورية البوليفارية الفنزويلية. طبعا هذا العمل الإرهابي من أوباما ليس الأخير في مسلسله الدموي! يا جماعة ما رح تلحقوا شطف!!! أنظر المقتطف التالي بالحرف:
A March 3 executive order signed by President Obama renewed sanctions against Venezuela، referring to the South American state as “a national emergency with respect to the unusual and extraordinary threat to the national security and foreign policy of the United States posed by the situation in Venezuela”.

“الأمر الذي تم توقيعه من الرئيس اوباما في 3 آذار بتجديد العقوبات على فنزويلا، يشير إلى هذه الدولة الجنوب امريكية “على أن الوضع في فنزييلا خطر قومي،خطر غير عادي وفوق عادي على الأمن القومي والسياسة الخارجية للولايات المتحدة”.
الرئيس الأمريكي مخلص لطبقته الراسمالية البيضاء، لا يهم اللون الشخصي هنا، مخلص لدور امريكا في نهب العالم وامتصاص دمه. ولكن كيف لفلسطيني أن يقف ويشطف أوباما. بينما كان تشافيز واليوم مادورو وقفوا ويقف مادورو بعد رحيل الشهيد الحقيقي تشافيز في مواجهة الكيان الصهيوني؟ وامريكا هي حاضنة الكيان؟ اي يقف الفنزويليون معنا خاصة نحن كفلسطينيين. طبعا تشافيز شهيد حقيقي، لأن هناك آلاف من وُصفوا شهداء وهم كوارث.
بيننا نحن الفلسطينيين فئة خطيرة هي “القوميون جداً” منهم من يشطف اوباما، ومنهم من يدعم عاصفة سلمان “الحزم” ومنهم من يطعن سوريا على السكت، ومنهم يرفض الدور الإيراني في سوريا بل وينكر محرقة النازية لليهود بينما بهذا الإنكار يبررون للعالم وصفنا نازيين!!!

UN Group Rejects US Sanctions Against Venezuela
The G-77 and China affirmed their solidarity with Venezuela after President Barack Obama renewed an executive order classifying Venezuela as a threat. The Group of 77 and China reiterated this week…
GLOBALRESEARCH.CA

http://l.facebook.com/l.php…

 

UN Group Rejects US Sanctions Against Venezuela

The G-77 and China affirmed their solidarity with Venezuela after President Barack Obama renewed an executive order classifying Venezuela as a threat. The Group of 77 and China reiterated this week…

GLOBALRESEARCH.CA