من أعطى الصهاينة تأشيرات دخول لاحتلال فلسطين؟

عادل سمارة

هذا السؤال الذي كان يجب ان يبدأ به أي رد فلسطيني على قرار ت/رامبو تقييد دخول عرب/مسلمين إلى المستوطنة الأمريكية التي دخلها البيض بالنار والحديد. أنا لست مع دولة واحدة او اثنتين أو الدولة الثالثة التي تجهزها قطر لقطاع غزة. السؤال هو: هل دخل الصهاينة الى فلسطين شرعيا حتى يصل الاحتضان الأمريكي له حتى لحرمان الفلسطينيين من كل وطنهم! وبعيدا عن الفلسطينيين، بل كل فلسطيني او عربي أو مسلم له علاقة ما إعجابا ما حبا ما مصلحة ما تبعية ما، أنجوزا/انجوزة ما، تمويلا ما تديبيا إراهبيا ما مع أمريكا أن يجب على هذا السؤال؟ هل يجرؤ على طرحه؟ لا ، و حتى داخل راسه. ذلك لأن أي حديث مع امريكا يجب ان يبدأ هكذا.

  • ·       الآراء الواردة في المقالات تعبر عن رأي أصحابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي الموقع أو محرري نشرة “كنعان” الإلكترونية.