عادل سمارة: مختارت من صفحة الفيس بوك

بطل الفيتو

رحل تشوركين فجأة . الرجل الذي افتتح عهدا جديدا في الأمم المتحدة ومجلس الأمن في مواجهة الإمبريالية الأمريكية ولصالح القطر العربي السوري. كان حارس بوابة قلب العروبة في مواجهة الغزو الأمريكي المباشر. وبشكل متواصل. وهو كما يبدو من الفرقة المباشرةفي قيادة روسيا. الفرقة الموثوقة والتي كما يبدو تحمل الجانب الإيجابي من الشيوعية السوفييتية. ولا شك أن موقفه هو الذي شد موقف الصين فتم ابتكار الفيتو المزدوج. لعل اجمل ما قاله ل سنثيا باور ممثلة امريكا في الأمم المتحدة، حين انتقلت بوقاحة لتقف بجانب مقعده ناقدة موقف روسيا حيث قال لها، “أيتها السيدة إن لعابك يبللني”. هل سيذهي وفد شعبي فلسطيني للتعزية به؟ إنه الرجل الذي نعرف قدره حين نرى مندوبي انظمة التبعية العرب يلهثون لاستدعاء ضرب سوريا كمن يستدعي آخر كي يأتيه.

 

■ ■ ■

 

الميادين…أمريكية أيضا

ترحيبا بإذلال العراق عبر زيارة الوزير الأمريكي لبغداد قالت الميادين على لسان هذا العدو: “لم نأتي لأخذ بترولكم”. هكذا تدحش الميادين في وعينا أن مريكا محسن كريم ووديع ومُضحي!!!وهل كان تدمير العراق 1991 وقتل اكثر من مليون مواطن ناهيك عن الفقر والمرض والجوع والضياع واحتلاله وتقسيمه 2003 وتلقيحه بالخيانات الطائفية هي مجرد لعبة ليجو؟ امريكا زرعت داعش لتثبيت التحاصص الطائفي، ثم تلعب لعبة خلع داعش حتى تقسم العراق نهائيا مع صهيو=كردية. ماذا نقول لأبنائنا؟ نقول إحذروا هذه الفضائية.

■ ■ ■

 

العماد لحود 1993 والوكيل حسن 1965

استمعت للمرة الثانية للحلقة الثانية من تاريخ الرئيس اللبناني السابق إميل لحود، رجل يليق بأن يحكم الأمة كلها. أجمل ما قاله  هو كشفه لرئيس الوزراء القتيل رفيق الحريري الذي كان جزءا من الحكم السعودي الخطير والقاتل للأمة.  كنت من بين من لم يأسفوا على نفوقه فكتبت بأن هذا المقاول يستحق.

لفتني كيف قرر العماد لحود الرد على الصهيوني بكل ما لدى جيشه من قوة وإن كانت لا توازي ابدا قوة العدو: رد على الثلاثين قذيفة بثلاثين قذيفة.

 حينما أرسل العدو الفرنسي نابليون قبعته من فوهة مدفع  ضد عكا المحاصرة رد عليه الجزار بنفس الطريقة وارتدع نابليون عن اسوار عكا. أي أن الجزار لم يعقد سلاما ذليلاَ.

في عام 1965، (وأعتقد انني كتبت التالي سابقا). كانت وحدة (فئة) مورتر من الحرس الوطني في تلَّة اسمها بيت نوشف على حدود 1948 بين قريتي بيت لقيا وبيت سيرا غربي رام الله. وبينها وبين المنطقة الحرام (الخط الأخضر أي حدود 1948) الطريق الموصل إلى منطقة اللطرون. كان ذلك في نهاية شهر ويبدو ان العدو كان يعرف أن سيارة لاند روفر للجيش العربي الأردني تحمل رواتب الجنود ستمر في صبيحة  ذلك اليوم فقرر العدو ضرب السيارة من نقطة اسمها (كرم البيك محتلة 1948) تُشرف على القريتين المذكورتين ،وبدأت مشاة من العدو بالتقدم لاعتقال العسكريين اللذين في السيارة معتقدين انهما يحملان اسماء وعدد الجنود. وبالصدفة كانت سيارة اللاند روفر المقصودة خلف الأولى بأكثر من كيلو متر فعادت ادراجها. كان بها الضابط سليم من إربد وسائقه كاظم من قرية برفيليا المحتلة وكانا منظمين في المنظمة العسكرية لحركة القوميين العرب في تلك المنطقة. وكان دور هذه المنظمة رصد تحركات العدو لتعرف مجموعات منظمة ابطال العودة من أين تدخل إلى المحتل 1948 بأمان (لاحظوا : الجيش والشعب والمقاومة). كان الوكيل حسن مسؤول وحدة المورتر وهو ايضا من تنظيمنا العسكري ومن قرية بيت سيرا.

اتصل الوكيل بقائد السرية لأخذ أمر بالرماية لأنقاذ جنود السيارة المضروبة، فرفض، ثم تجاوزه لقائد الكتيبة فرفض، فتجاوزه لقائد اللواء فرفض. فقال لقائد اللواء ها انا اضرب على عاتقي، فهدده القائد بالعقوبة وقال له لك يوم. فرد حسن اليوم يومي ويومك اعمل اللي بدك.

انهمرت قذائف المورتر على جنود العدو فتراجعوا ونزل الشاويش علي العتيق من قرية صفا والجندي …الجمل من قرية بيت سيرا  من قمة الجبل إلى الوادي لإنقاذ الجنديين، أحدهما تمكن من المشي والآخر حمله الجمل وكان بطلا وجملا فعلا قوي البنية. كان يربط سيارة اللاندروفر على وسطه ويسحبها في طريق صاعد شديد الانحدار. وكان  العتيق والجمل ايضا من مجموتنا العسكرية.

بعدها تم تقديم الوكيل حسن للمحكمة بعصيان الأوامر. وكان الحكم إهدائه مسدسا.

كنت انا المسؤول الحزبي الذي نظم هؤلاء جميعا. وأعتقد الرفيق عزمي الخواجا بصحته ويعرف كل هذا.

موقف الرئيس لحود والوكيل حسن يذكرانني بقول قتيبة بن مسلم الباهلي القائد العربي الذي فتح الهند: “العبرة ليست في السيف، وإنما في الساعد الذي يحمله وفي الغاية التي شُهر من أجلها”.

  • ·       الآراء الواردة في المقالات تعبر عن رأي أصحابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي الموقع أو محرري نشرة “كنعان” الإلكترونية.