ديكتاتورية الفيس-بوك: أمم لا تتطور…تخرس! عادل سمارة

يشكو كثيرون بأن إدارة فيس-بوك تحظر صفحاتهم لمدد قصيرة أو طويلة. آخر شكوى من الرفيقة صابرين دياب حيث حُظرت صفحتها لثلاثة أيام لأنها عبرت عن محبة السيد من والدها وهي نفسها والناس.

لا غرابة، فأنت يجب أن تُحب كما يريد لك من تتعلق بخدمة يقدمها. ثم، من قال أن الفيس لا يقوم على أرضية غربية رأسمالية وأيضا استشراقية تريدك أن تكون كما يرى؟ هذا ناهيك عن المحبة العميقة بين هذه المؤسسات الغربية الراسمالية والكيان الصهيوني. طبعاً لا شك لإدارة الفيس وغيرها علاقة حميمية مع مختلف مخابرات الأنظمة العربية التابعة. باختصار، أنت تُخبر عن نفسك وغيرك، خادم مجاناً.
انظر/ي:

عن صفحة الدكتور Adel Samara:

أنظر، على سبيل المثال، ما نشر منذ فترة عن أن الفيسبوك يوظف جوردانا كوتلر بعد ان كانت مستشارة لنتنياهو لمدة طويلة:
كوتلر الآن رئيسة فريق السفارة “الإسرائيلية” في واشنطن دي سي، وكانت مستشارة لنتنياهو لمدة طويلة حيث تم تعيينها كرئيسة لسياسة الاتصالات في مكتب ال فيسبوك في “إسرائيل”.

المستوى المعلن لهذا التعيين هو مراقبة نشاط مقاطعة الكيان. ولكن:
• هل حقا هذا هو الهدف او السبب الوحيد
• وهل هذه هي العلاقة الوحيدة بين ال فيسبوك والكيان

– See more at

 http://mondoweiss.net/2016/06/facebook-longtime-netanyahu/

Facebook hires longtime Netanyahu adviser

http://mondoweiss.net/2016/06/facebook-longtime-netanyahu/

_________

الآراء الواردة في المقالات تعبر عن رأي أصحابها ومواقفهم ولا تعبر بالضرورة عن رأي الموقع أو محرري نشرة “كنعان” الإلكترونية أو تبنيهم لهذه الآراء والمواقف.