عادل سمارة: مختارات من صفحة الفيس بوك

(1) ميقاتي: النأ​​ي بالنفس عن الوطن ومد اليد على ثروته

(2) طرفان في خدمة الفوضى

(3) نقد الفساد لا يُحلل الفوضى

■ ■ ■

(1)

ميقاتي: النأ​​ي بالنفس عن الوطن ومد اليد على ثروته

التقرير التالي هو لصحيفة لبنانية اشتهرت بالتهويل. ولكن هذا التقرير يحتوي حكمة اساسية في
الاقتصاد بمعنى: إن ما اغتصبه ميقاتي وهو مجرد أحد اللصوص يؤكد بأن مقولة
ماركس صحيحة:”في كل مجتمع ما يكفيه من الثروات” لكن المشكلة في التوزيع.
شركات ميقاتي العقارية تذكرني بشركات الكيان الصهيوني في زرع مستوطناتها
في الضفة الغربية المحتلة.

إقرأ: بكى ميقاتي أمام الحريري وقال :لا أستطيع تحمّل فساد فضيحة 800 مليون دولار

الجمعة، ١ نوفمبر / تشرين الثاني

http://nabdapp.com/t/65925800

 (2)

طرفان في خدمة الفوضى

طرفان في خدمة الفوضى الخلاقة والشرق الأوسط الجديد، ضد الأمة العربية بل ضد الأرض العربية وهما:

1)  قوى الدين السياسي بخلاف كافة قوى الدين السياسي المسلمة في البلدان ذات الدين الإسلامي!

2) اليسار الريعي/اللبرالي الأحمر الذي يحمل جينات التروتسكية، وهؤلاء ايضا بخلاف كافة القوى الشيوعية الحقيقية حيث تحمي الوطن أولاً.
لذا تتقاطع موافق الطرفين في كثير من الأماكن، اولها مصر ولبنان الآن حيث يرقص هؤلاء في حضن السعودية والإمارات وقطر والتروتسك والكل في حضن امريكا! إنهم برداية/شرشف أحمر لمخدع فاشي.

 (3)

نقد الفساد لا يُحلل الفوضى

في الوقت الذي تتحدث فيه معظم تنوعات اللبنانيين عن إدانة إغلاق الشوارع كتب السيد شربل نحاس في
جريدة الأخبار 17 تشرين الأول ما يلي:

“…الساحات والطرقات ملك الناس، عندما يرتأون فتح أو تسكير بعضها أو كلها، فهذا قرارهم”
والسؤال: من هم هؤلاء الناس؟ وهل يمثل الكاتب كل الناس؟ أم أن الناس هو مجموعة طلابية بتصفيقها له تُشعره أن هؤلاء هم الشعب؟ ما الذي سيقوله للناس إذا ما تم فتح الطرقات بالقوة من طرف شعبي آخر إذا تقاعس الجيش؟ لا سيما وأن قائد الجيش يأتمر بأمر السفيرة الأمريكية ايضاً؟
​​ثم يضيف نحاس:”… كلام أي زعيم طائفي بمن فيهم السيد نصرالله، عن بيئته وجمهوره، هو حكماً، عن قصد أو عن غير قصد، بوجه بيئة أخرى وجمهور آخر. نحن في حركة «مواطنون ومواطنات في دولة»، بيئتنا وجمهورنا هو كل المجتمع اللبناني، ونحن مسؤولون عنه وعن حمايته”.
ولكن، من أنت حتى تزعم انك ومجموعتك مسؤولون عن المجتمع اللبناني؟ يمكن
ان تكونوا من ضمن المسؤولين أمام المجتمع وليس عنه.

_________

الآراء الواردة في المقالات تعبر عن رأي أصحابها ومواقفهم ولا تعبر بالضرورة عن رأي الموقع أو محرري نشرة “كنعان” الإلكترونية أو تبنيهم لهذه الآراء والمواقف.