النص الكامل لكتاب “الرأسمالية الفلسطينية من النشوء التابع إلى مأزق الاستقلال”، لمؤلفه د. عادل سمارة

الكتاب “الرأسمالية الفلسطينية من النشوء التابع إلى مأزق الاستقلال”

المؤلف: د. عادل سمارة

الناشر: مركز الزهراء، القدس، فلسطين المحتلة

سنة النشر: 1991

الرابط:

ملاحظات:

لم تعد لدي سوى هذه النسخة التي ملأتها (ل.إ.ع) بما تحته خط. أوفره للقراء بعد 30 سنة على صدوره، والمهم أن الصورتين المرفقتين هما قرائتي المبكرة اي عام 1991 بل توقعي لما ستؤول إليه م.ت.ف. وكنت كتبت أوضح من ذلك منذ 1978 في كراسة (رديئة الطباعة) بعنوان “أزمة الثورة العربية وانحطاط كامب ديفيد وصدرت عام 1979” بعد خروجي من السجن. ولذا لا اشعر بالفجأة أن مختلف الساسة والمثقفين والأكاديميين المنشبكين وعيال الأنجزة لم يأْلُ أي منهم جهدأً للنميمة وإلحاق الضرر بي، بمختلف أنماط الضرر كلٌ حسب ما لديه من أدوات الأذى. لكن التاريخ لنا دائماً وابداً. يمكن احتلال الرزق والمكان وأداة الإنتاج، ولكن احتلال المكانة كلا، فهذه تحرسها قوى الزمن ممثلة في التاريخ. ذات يوم يموت المرء، ولا يبقى من البعض سوى قطرة من القار ولعنات حتى من رشاهم/ن.

_________

الآراء الواردة في المقالات تعبر عن رأي أصحابها ومواقفهم ولا تعبر بالضرورة عن رأي الموقع أو محرري نشرة “كنعان” الإلكترونية أو تبنيهم لهذه الآراء والمواقف.