تضامناً مع د. عادل سماره، علي الحاج

القضاء الفلسطيني ليس نزية ولا مستقلوليس عادل … نحن مع الدكتور عادل سمارة المقاوم المشتبك

إعادة فتح قضية الدكتور عادل سمارة جاء بقرار سياسي وأمني وبتنسيق مع العدو الصهيوني … الاستئناف ليس من رأس المُدّعي العام بل جاء على خلفية أمنية وبقرار من الرؤوس الساخنة القائمة على الأجهزة الأمنية والمخابرات!!!!

الدكتور و المثقف المشتبك عادل سمارة مدرسة منهجية بالنقد و التحليل و رأس حربة في محاربة و فضح التطبيع و المطبعين فأصاب المشروع الصهيوامريكي الرجعي العربي في مقتل …. !!!!

لا أثق بسلطة التنسيق والتعاون الأمني عباس وزبانيته؛ فهي لا تؤمن بالحوار و النهج الديمقراطي في معالجة المسائل الوطنية المهمة و المُلحّه ….

دم الشهيد نزار بنات لم يبرُد بعد … حارب الفساد و فضح الفاسدين فعالجوه بالعتلات الحديدية ….!

هل هناك ضمانات لحياة المناضلون الفلسطينيون القائمون على محاربة وفضح التطبيع والمطبعين …؟؟؟

سُلطة تحمل ذهنية داعشية لا تؤمن حتماً باللعبة الديمقراطية … فلو كان الحال كذلك لكان الدكتور عادل سمارة في سدة القضاء العالي و اصحاب السلطة و حل الدولتين و الدولة الديمقراطية الواحدة … و الطابق الاول للفلسطيني و الطابق الثاني للمستوطن كانوا جميعهم في قفص الاتهام ….!!!

https://www.facebook.com/profile.php?id=100056567679639

_________

“كنعان” غير مسؤولة عن الآراء الواردة في المقالات، بل هي تعبر عن رأي أصحابها ومواقفهم ولا تعبر بالضرورة عن رأي الموقع أو محرري نشرة “كنعان” الإلكترونية أو تبنيهم لهذه الآراء والمواقف.