عادل سماره: في ضرورة النقد

(1) عدم النقد خيانة

(2) النقد مجدداً

(3) حشد الإرهابيين

(4) تبا لاستدخال الهزيمة

✺ ✺ ✺

(1) عدم النقد خيانة

كتبت صباح هذا اليوم ان أخطر الناس من أسس للتسوية واستفاد منها ثم يزايد عليها اليوم وكأنه كان قمة الرفض.. انتهت ساعة المسائية على الميادين عن أوسلو من جهة والانتفاضة الموقعية والموضعية ال.م.س.ل.ك.ة. تحديدا الان. السيد أحمد غنيم تحدث بنقد ذاتي مشكور عليه وهو من حركة لها تاريخ في الكفاح ا. ل. م. س. لح. ويتجدد وابو أحمد فؤاد من منظمة أيضا لها نفس التاريخ وتتجدد. لكن ماذا لدى د. مصطفى البرغوثي في هذا الكفاح ا. ل. م. س. ل. ح. حتى كلمة م. س. ل. ح مستحيل ان يلفظها. هجومه على أوسلو أشد من اي ثوري عروبي يتمسك بالتحرير لكنه كان مع التسوية قبل ولادتها وترشح لمجلس الحكم الذاتي وترشح لرئاسة السلطة. ومع ذلك لم ينقد نفسه قطعيا. أما المذيعة فخانتها الشطارة او مطلوب منها ذلك.

قناة مقاومة كان يجب أن تدعو الجهاد وابو باسل الاعرج لان اللحظة كفاح. م. س. ل. ح وليس تناسل الكلام من الكلام.

ابو احمد أشار لوجوب الانضمام لمحور ا. ل. م. قا. و. مة. . وأعتقد أن هذا المطلوب. اي قيادة م. ت. ف. يجب أن تذهب هناك مع صاحب العمامة السوداء خاصة واما العمل هنا عمل سري تماما بلا استعراض والعمل العلني ان يكون بوضوح لتحرير الوطن وليس َمفاوضات دولة مع المستوطنين. ولتجد السلطة لنفسها حلا بطريقتها. سواء في رام الله او غزة. إن نضال الفدائيين اليوم هو امتداد لنضال الفصائل ويجب الحذر من تبخيس ال. م. ق. ا. و. م. ة. لان هدف التبخيس خلق أوسلو بثوب الأنجزة.

(2)

النقد مجدداً

كتب لي صديق بعد تعليقي على مسائية الميادين ليلة امس “من وين لك طولة هالبال حتى تستمع إلى….الخ”

وكتبت له ما يلي: صباح النور. معك حق. لكنني خُلقت للتعب. كل البرنامج كان دعاية لا علاقة لها بالكفاح والنضال الفدائي ا.ل.م.س.ل.ح الذي هو كنضال سبب الحلقة أصلاً كخيار شعبي ضد أوسلو!!!

ليس لي حساب شخصي مع أحد ولن يكون، لكن ما هي مهمة الوطني؟ ولأدعي انني مثقف مشتبك ما دوري؟

إن لم يكن للتنوير والكشف، فما قيمة وعيي أنا وغيري؟ إن توعية الناس أمانة في اعناقنا كي يُحسنوا اصطفافهم/ن.

لقد تصديت لكثير مما لا يستقيم مع المهمة التاريخية لشعبنا وعروبتنا. أورد هنا واقعتين:

الأولى: قبل 13 سنة جاء الشاعر إبراهيم نصر الله إلى رام الله وكتبت نقدا له بأن شاعر كبير حين يأتي من تحت راية العدو هو مطبع. غضب ودعمه أمثاله ووصفني بأنني “قنَّاص الجسر” اراقب كل من يدخل. ونسي انني لا اعترض على مجيء البسطاء وحبذا لو لا يأتون.

والثانية: مساء 10 أيلول 2022 قال السيد أمير موسوي على قناة الميادين الساعة العاشرة في برنامج المسائية الذي يديره الفلسطيني كمال خلف ما يلي: “تطورات 2003 في العراق”. وكان البرنامج عن مشكلة النووي.

هل يُعقل أن يتلفظ بهذا رجل في مركز استراتيجي في إيران؟ وما الاختلاف بين قوله وقول مادلين أولبرايت بما معناه إن قتل نصف مليون عراقي مقبول لتحقيق المهمة!

هل يُعقل أن يغطي شخص على مذبحة أمريكية للعراق! يا رجل مليون شهيد! وخراب هائل واحتلال متعدد ولم يتوقف.

بقي عليه أن يقول: شكراً لأمريكا التي أحدثت هذه “التطورات” في العراق فحررته من عروبته وسلمته للثوريين الأفذاذ الصدر والحكيم والمالكي والكاظمي والعبادي ومشايخ السنة وقيادات الكرد! شاهد ماذا يقول مشعان الجبوري.

موقف الموسوي لا يمكن قراءته بأنه ضد الشهيد صدام حسين ولا ضد ديكتاتوريه، وحبذا لو قال هذا. لكنه لم ولن يقول هذا. موقفه تخريب للوعي وشطب لوقائع لم تصبح تاريخاً بعد.

نقدي هنا لإيران وليس للشخص بمفرده لأن هذا الحديث اساساً يضر بإيران قبل العراق ويغذي الطائفية والفتنة والثورة المضادة. لو كنت انا مسؤولا لطلبته للمحاكمة!

طبعاً ستنشر جريدة الأخبار لمن يكتبوا لغيرهم “بالمال”، وسينقنق النائمون الذين يغنون لمحور المقاومة بأن هذا ليس نقداً بل هذا موقف ضد المقاومة.

واقول بوضوح: من يجبُن عن النقد يخصي وعيه ويخون الناس وهو لا شك بلا تاريخ نضالي ولذا، يشعر بالصَغار والقزمية أمام المقاومة. نحن مقاومة ونحب المقاومة، ولكن لسنا خصياناً ويبقى مشروعنا عروبياً.

(3)

حشد الإرهابيين

أمريكا الكيان وعمان يحشدون إرهابيين في كامل جنوب سوريا ولا شك تدعمهم كل أنظمة التطبيع ومثقفيه ودعاة الدولة الواحدة والأنجزة… الخ. لكن لماذا يقوم إرهابي الدين السياسي بهذا غير إنهاك سوريا وَكل محور ال. َ. ق. ا. و. َم. ة وخدمة الكيانين الصهيونيين في فلسطين وشمال سوريا الكر… صهاينة وكيان الإرهاب التركي في إدلب.

وربما لفتح جبهة تضغط لصالح احتلال كاريش وازعاج روسيا في أوكرانيا. هذا هو الناتو العربي التابع.

لو كنت انا لمنحت هؤلاء ارهابيي الدين السياسي علاج كي. َ.م. ا. . ي. ليصرخ مثقفو التخارج والتأجنب. قطيع بهائم يستحق.

(4)

تبا لاستدخال الهزيمة

هبت أدوات الثورة المضادة هاتفة بهزيمة روسيا ذلك لان هؤلاء محترفو استدخال الهزيمة. مع ان ما حصل خسارة معركة مع ناتو او شبه خسارة. روسيا لديها أوراق كثيرة عسكرية ونووية واقتصادية وخاصة إمكانياته الريعية نفط وغاز وقمح ومعادن تلزم كافة الصناعات الحساسة خاصة اشباه الموصلات.

ولكن حتى لو خسرت روسيا الحرب عسكريا للحظة فهي قادرة على حماية نفسها. وهي لم تبدأ الحرب بل الناتو هو الذي بدأ وروسيا بدخول أوكرانيا تدافع عن وجودها. روسيا تقاوم. وعلينا اخذ العبرة من وضعنا ك. م. ق. ا. و. مة أي انها تخسر معارك ولا تخسر الحر ب لأنها على حق. نحن نقاوم منذ مئة سنة لم نتعب بل أقمنا محور م. ق. ا. و. م. ة. ولذا اية خسارة لروسيا لا تغير من موقفنا معها فهي على حق. تبا لفئران استدخال الهزيمة لأنهم لا يحلمون سوى بالهزيمة. اتمنى على مخضرمي النضال أن يشرحوا سبب صمودهم للجيل الجديد. إنه فن الصمود.

_________

“كنعان” غير مسؤولة عن الآراء الواردة في المقالات، بل هي تعبر عن رأي أصحابها ومواقفهم ولا تعبر بالضرورة عن رأي الموقع أو محرري نشرة “كنعان” الإلكترونية أو تبنيهم لهذه الآراء والمواقف.