فلسطين سجادة حمراء…وسوريا واليمن… لترامبو، عادل سمارة

لا عجب!!! وزير خارجية السعودية يقول إن حل القضية الفلسطينية يحتاج إلى” نهج جديد وتفكير جديد”. استمعوا له، هذا ما قاله اليوم. أوجه هذا القول لجميع الذين غطوا التطبيع بالثقافة والشهادات والأكاديميا. بل اتحداهم أن يخبرونا هل من فارق بين:

 

* دعوة إدوارد سعيد بأن يقوم الفلسطينيين بإنتاج “تفكير جديد” لحل القضية، هذا ما قاله حينما زار الكيان داعيا أهل الناصرة لانتخاب عزمي بشارة للكنيست.

* وبين دعوة عادل الجبير اليوم

* وبين امين عام التجمع العربي والإسلامي لدعم خيار المقاومة وهو يحي غدار الذي تبنى صرخة التعايش مع المستوطنين.

السؤال لكم جميعا: أليس المعلِّم واحدا لجميع هؤلاء! من يرفض ، اتمنى أن يكتب وسانشر له على صفحتي.

_________

الآراء الواردة في المقالات تعبر عن رأي أصحابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي الموقع أو محرري نشرة “كنعان” الإلكترونية.

اترك رد