لماذا لا يتضامن معه سوى الصحفيين؟

عادل سمارة

هذا نظام شمولي بدون استقلال! فكيف إذا تحققت الدويلة المحلوم بها! سنكون جميعنا عند الشايب. لماذا لا يتضامن معه سوى الصحفيين؟ هذه إيديولوجيا اللبرالية الجديدة بالتعامل مع اصغر المكونات منعزلة عن بعضها البعض، منعزلة في كل مستوى. أين الأكاديميا واتحادات الطلبة والمرأة والعمال؟ هذا التفريد والتفكيك للمجتمع يقود إلى الاستفراد. حين سمعت أنه معتقلاً، قلت مِن مَن؟ لأن الذي يعتقل طرفان الاحتلال والحكم الذا…تي؟ ولم يبق إلا أن يقوم المانحون بفتح معتقلات وتشكيل جهاز شرطة لأن لهم لا شك أجهزة مخابرات. وحين اسمع عن فلان سجين أولا أسأل عند من! عند جماعتنا أم عند الكيان! تصوروا لو أن الشايب معتقل مثلا في الجزائر، او في الصين لقام العالم الغربي وتدبجت المقالات؟ اين هو إعلام دول المجتمع المدني الذي يقدس كثير من مثقفينا حكوماته وعقائدها؟ أتذكر حينما اعتقلنا على بيان العشرين لم تسمع القنصليات والمجالس الثقافية الغربية بذلك؟ أما شاليط فحظي بتغطية تكفي دولاً. أنظروا تآخي القمع. الشايب يحمل جنسية اردنية ، لماذا لا تحتج الحكومة الأردنية؟ تصوروا لو أنه معتقل في سوريا! كتبت قبل اسبوع أن الشايب انتقد وزير خارجية الحكم الذاتي، والشايب مع الطبيع والوزير مع التطبيع، لكن ذلك لم يشفع له. ورغم خطورة التطبيع، فمن حق الشايب أن يخرج وأن ينقل إلى القضاء. ولكن، هل يجرؤ القضاء على الدفاع عن نفسه حتى في هذه القضية؟ كلا. أحد الأسباب انني سمعت أن نقابة المحامين حصلت على مساعدات مالية من المانحين! إن صح هذا فهي مشكلة، حين يكون القضاء ملطخاً بمال مسموم هل يمكن أن يعتني بالشعب. آمل ان لا يكون الخبر صحيحاً فتمويل نقابة المحامين أخطر من تمويل اية نقابة أخرى.

 

 

أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

*

يمكنك استخدام أكواد HTML والخصائص التالية: <a href="" title=""> <abbr title=""> <acronym title=""> <b> <blockquote cite=""> <cite> <code> <del datetime=""> <em> <i> <q cite=""> <strike> <strong>