الجزائر:حنون تحت التحقيق .. ما المشكلة؟ عادل سمارة

اجريدة القدس العربي تهتم باعتقال لويزة حنون، ولا تذكر السبب الحقيقي أو الموجب الحقيقي لاعتقالها؟ طبعا هذه توجيهات امبراطورية إمارة قطر!فانظمة الدين السايسي ضد العروبة
حنون قالت بوضوح أن الجزائر ليست عربية. ومتى؟ في فترة لم تكن الجزائر بحاجة

“كنعان”، نشرة الاقتصاد السياسي، 11 أيّار(مايو) 2019 ، إعداد: الطاهر المُعِز

خاص ب”كنعان”، نشرة الاقتصاد السياسي عدد 480

 تعريف: نستخدم في هذه النشرة بعض التعابير “الفَنِّية”، أو الخاصة بالإقتصاد، وهي عبارات لا يمكن استبدالها، ونحاول، من حين لآخر، تعريف بعض الألفاظ والمعاني التي ترد في النشرة…

الإستحواذ والإندماج:

تستهدف

في نقد الأيديولوجيا: حوار فكري مع عبد الله العروي(*)، (الجزء الأول)

ملاحظة من “كنعان”

نُشر هذا الحوار أصلاً في صيف 2014، ونعيد نشره لأهمية القضايا التي يثيرها والتي ما زالت إشكاليتها محتدمة في الفكر السياسي والواقع العربي اليوم.

■ ■ ■

في نقد الأيديولوجيا: حوار فكري مع عبد الله العروي(*)

بما تفكر!!!من الحراك إلى التغيير(حلقة 1)، جورج حدادبن

الحراك رد فعل عفوي على فعل تداعيات أزمة، يلمس المجتمع مفاعيلها على مستوى عيش ولقمة عيش الكادحين والمعدمين والمنتجين: يتعمق الفقر وتتدهور الرعاية الصحية والاجتماعية والتعلمية، وتعم البطالة وتتنامى جيوب الفقر، وتعم قيم وثقافة ظلامية وغيبية ، منافية للقيم الإنسانية،

على خطى مردخاي! عبداللطيف مهنا

ارسل لي احد الأصدقاء فيديو تناقلته وسائل التواصل الاجتماعي لاحتفاليةٍ لوزارة ثقافة السلطة الأوسلوستانية بمناسبة إصدارها لكتاب تبنته لأحد مريديها بعنوان “على خطى الرئيس”، يذكّرك عنوانه وغلافه، مع الفارق وأضع تحتها خط، بكتيّبات كانت توزّعها في السبعينيات سفارات كوريا الشمالية

فردوس النووي يؤكد أُحادية القطبية، عادل سماره

ما معنى أن تتصدر امريكا مسألة مطاردة كل من يحاول امتلاك النووي، أو امتلكه رغم أنفها مثل كوريا الشمالية؟ وما معنى مشاركة روسيا والصين لموقف بل لقرار امريكا مطاردة كوريا الشمالية وافتراض امتلاك إيران للنووي؟ هذا ناهيك عن الصمت “بمضمون

“كنعان” تتابع نشر كتاب “التعاونيات/الحماية الشعبية: إصلاح أم تقويض للرأسمالية”، تأليف د. عادل سمارة (الحلقة الثانية عشر) 

الملاحق

ملحق 1

الرأسمالية تسرطن شعبها، فهل تسمح بالتعاون

منســــانتو…حالة نموذجية للسرطنة المعولمة فهل يصدها التعاون

 لا تتعلق تجربة المستهلك الأمريكي بل الدولي بشركة مونسانتو بموضوع التعاونيات. لكنها تجربة غاية في الأهمية تفيد دروسها بأمرين:الأول: إن نظام السوق يقتضي تحالفا

الذكرى السبعون لإعلان تأسيس حلف شمال الأطلسي – حالة الحرب الدّائمة، بقلم الطاهر المعز

نبذة تاريخية:

تُرَوِّجُ الدّعاية الإمبريالية روايات كاذبة، تتعمّد تَحْرِيف الوقائع التاريخية، ومن ضمنها إن حلف شمال الأطلسي (ناتو) نشأ ردًّا على التّوَسُّع السوفييتي، وردًّا على تأسيس حلف “وارسو” (عاصمة بولندا)، وهو افتراء، صدّقَهُ ملايين البُسطاء، وغير المُطّلِعِين، وتُكرّرَ وسائل

مخاطر مرحلة ما قبل الإعلان عن “صفقة القرن” ومواجهتها، العميد د. امين محمد حطيط

كما بات معلوماً تستعدّ أميركا للإعلان عن صفقة القرن الرامية لتصفية القضية الفلسطينية وتثبيت «إسرائيل» في المنطقة بموقع ريادي قيادي. وهذه تذكّر بما كان طرحه شمعون بيرس منذ 4 عقود ضمن «مشروع الشرق الأوسط الجديد» الذي قال فيه للعرب «بمالكم

خبر سار وخبر حزين، الطاهر المعز

جاءتْني أخبار يوم أمس الإثنين السادس من أيار/مايو 2019 بخَبَرَيْن أحدُهُما سَارٌّ والآخر مُحْزِن.

الخبر السّار: أُطْلِقَ سراح “أَمِير مَخّول” بعد قضاء تسع سنوات في سجون العدو، بسبب تَشَبُّثِهِ بانتمائه إلى الشعب الفلسطيني، وإيمانه بوحدة المَصِير بين كافة مكونات الشعب