تصفية شبكة عملاء (السي آي إيه) في الصين : ماذا جرى؟ منذر سليمان، مركز الدراسات الأميركية والعربية

التقرير الأسبوعي لمراكز الأبحاث الاميركية

رئيس التحرير: د. منذر سليمان

نائب رئيس التحرير: جعفر الجعفري

 

مركز الدراسات الأميركية والعربية – المرصد الفكري / البحثي

واشنطن، 20 يناير 2018

 

تصفية شبكة عملاء  (السي آي إيه) في الصين :

ماذا جرى؟

 …

ثرثرة في رام الله – ثريا عاصي

عندما اعتقلت السلطة الإستعمارية الإسرائيلية خالدة جرار ممثلة الجبهة الشعبية لتحرير فلسطين إلى إجتماعات اللجنة التنفيذية لتحرير فلسطين سنة 2015، راجت أخبار مفادها أن ذلك جرى بناء على طلب  رئيس السلطة السيد محمود عباس الذي كان يرغب في إبعاد السيدة

مأثرة عبد الناصر في إيقاف العروبة على قدميها – سيف دعنا

“لا يمكن لمصر إلا أن تكون عربية”. هذه، ربما تكون خلاصة أكثر من أربعة آلاف صفحة هي مجمل صفحات الأجزاء الأربعة لعمل المفكر المصري جمال حمدان الموسوعي “شخصية مصر: دراسة في عبقرية المكان”. ففيها يقدم الباحث العربي جمال حمدان عرضا

كلام في الصميم … من اقوال قائد ثوري عظيم! (القسم الثالث) اعداد وترجمة: نورالدين عواد

 كلام في الصميم … من اقوال قائد ثوري عظيم!

(القسم الثالث)

 اعداد وترجمة: نورالدين عواد

مراسل كنعان ومنسق الحملة العالمية للعودة الى فلسطين، هافانا كوبا

 الــــــــواقــــــــــــــــــــع

” …الواقع يسبق اعداد التفسير المجرد له…”[i].

“…رغما عن وابل الافتراءات الامبريالية،

من ينتظر طلاق الصهيونية… يتصهين، لا تتفاخروا: كلام في صرخة رقم 2 ، عادل سمارة

لم أكن راغباً في مناقشة ما تسمى وثيقة تأسيسية “الحركة الشعبية من أجل فلسطين دولة علمانية ديمقراطية واحدة” خاصة وان ناشرها سلامة كيلة يعيش في قطر (قطرائيل) فلو كان هنا، لربما فهم أكثر. ولن اتعرض لأسماء معينة فيها، لأن هذا

ما بعد المجلس المركزي، عبد اللطيف مهنا

مستندةً إلى ما دعته تقاريراً للمؤسسة الأمنية الاحتلالية، علّقت صحيفة “معاريف” على نتائج اجتماع المجلس المركزي في رام الله فقالت، إن “شحنة الإحباط كانت مضبوطة، فعباس لن يكسر الأواني، وحافظ على قواعد اللعبة، وفي نهاية الأمر لم يؤدِ كلامه إلى

المؤتمر السّنوي لمجموعة “بيلدربرغ” أو “ديمُقْراطية” رأس المال، الطاهر المُعز

تقديم:

 

استخدَمت الرّأسمالية مفاهيم وعبارات مثل “الديمقراطية” و”حقوق الإنسان” و”الشَّفَافِيّة” و”الحَوْكَمَة” وغيرها من العبارات الرّنّانة، لتحويل الأنظار عن الجرائم اليومية والعديدة التي يُسَبِّبُها رأس المال، بقرارات تتخذها مُسبقًا جِهات غير مُنْتَخَبَة، تجتمع بتَكَتُّمٍ وسِرِّيّة تامة، ومنها قرارات الحروب الخارجية باستخدام