النشرة الاقتصادية

إعداد: الطاهر المعز

خاص ب”كنعان”، نشرة اقتصادية أسبوعية عدد 219

في هذا العدد ملف خاص، بمناسبة أول أيار (يوم العمال العالمي) وعن عمال النسيج في الذكرى السنوية الأولى لانهيار مبنى “رنا بلازا” المتكون من عدة طوابق في ضواحي “دكا” عاصمة بنغلادش ويحتوي على عدد هام من مصانع النسيج ما أدى إلى وفاة 1130 وجرح ألفين وإنقاذ 2500 لا زالوا يعانون من الجروح الخطيرة والبطالة… وجب التذكير ان عاملات النسيج في مدينة شيكاغو الأمريكية طالبن سنة 1861 بتحديد العمل بثمان ساعات يوميا، وهو ما بدأ تطبيقه سنة 1887 ودفعت الطبقة العاملة الثمن غاليا… في هذا العدد محاولة لإظهار فضل الإمبريالية الأمريكية على الكيان الصهيوني، الذي ما كان يمكن له أن يهيمن على المنطقة، لولا المساندة غير المحدودة وغير المشروطة للإمبريالية عموما والأمريكية خصوصا، وفي المقابل نحاول إبراز الدور السلبي لأموال النفط العربي، الذي دعم الهيمنة الامبريالية وعزز ضعف التبادل التجاري والفقر والبطالة والامية في الوطن العربي، وتلتقي مصالح الرجعية العربية مع الصهيونية والامبريالية في إدامة الهيمنة والتخلف والإحتلال والإستغلال والإضطهاد… في هذا العدد فقرة مطولة عن اقتصاد سوريا لإظهار تأثير الحرب على حياة السكان وقوتهم اليومي.    

عمال النسيج: بعد وقوع عدد من الحوادث القاتلة في مصانع النسيج في بنغلادش، وبعد ضغوطات عديدة، أنشأت الشركات متعددة الجنسية صندوقا مشتركا لتسديد مبلغ يتراوح بين 640 دولارا وألف دولارا، لعائلة العامل (أو العاملة) المتوفي في مصانعها، في حين فرضت أمريكا وبريطانيا مليون دولارا عن كل مواطن يحمل جنسيتها، قتل قبل نحو 30 سنة في انفجار طائرات (لوكربي أو في الصحراء الكبرى)، كما تظاهرت حكومة بنغلادش بمراقبة المصانع وأغلقت سبعة منها، من أجل القيام بإصلاحات (تهوئة، سلالم النجدة…)… طالب العمال برفع الرواتب إلى 130 دولارا، بعد ارتفاع إيجار المسكن والنقل، وقررت الحكومة رفع الأجر الأدنى (منذ تشرين الثاني نوفمبر 2013) بنسبة 77% إلى 68 دولارا، وحاولت الشركات متعددة الجنسية التملص من تحمل زيادة الرواتب، ملقية المسؤولية على الشركات المحلية المتعاقدة معها، كما رفضت تأسيس النقابات، وخفض ساعات العمل، رغم أرباحها الطائلة، من ذلك أن تكاليف سترة “راقية” لا تتجاوز 10 دولارات في بنغلادش أو باكستان، تباع في أوروبا ب300 دولار في محلات “غاب” أو “كارفور” أو “هيتش أند أم”… انتقلت مصانع أهم الشركات متعددة الجنسية من الصين إلى بلدان أخرى، بعد رفع الرواتب في الصين سنة 2012 وعمدت الحكومة الصينية إلى مضاعفة الرواتب خلال خمس سنوات، من أجل الإعتماد على نمو الإقتصاد بواسطة الإستهلاك المحلي، بدل التعويل على التصدير، الذي انتكس خلال ازمة 2009-2012 في أمريكا وأوروبا، خصوصا وأن قطاع النسيج لا يعتمد على أضافة قيمة تقنية إلى الإنتاج، وإنما يعتمد فقط على رخص القوى العاملة وانعدام الحد الأدنى لشروط السلامة، وتمكنت المصانع التي انتقلت من الصين إلى فيتنام وميانمار (بورما) وبنغلادش وسريلانكا واثيوبيا من تحقيق أرباح إضافية بنسبة تتراوح بين 30% و 40% وانتقلت بعض الشركات الصينية المتعاقدة من الباطن إلى بلدان أخرى، منها الحبشة (اثيوبيا) حيث لا يتجاوز الراتب الشهري للعامل الماهر في قطاع الجلود والأحذية 50 دولارا (مقابل نحو 450 دولارا في الصين حاليا)، حيث ينتج 40 عاملا 6 آلاف زوج من الأحذية الرياضية يوميا تصدر من ميناء “جيبوتي” القريب، لتباع بسعر يتجاوز 160 دولارا (للوحدة) في أوروبا أو أمريكا أو اليابان، وتتكفل حكومة الحبشة بتهيئة الأراضي التي تمنحها مجانا إلى الشركات الاجنبية، المعفاة من الأداء والضرائب، إضافة إلى رخص الكهرباء والماء والمرافق التي تدعمها الحكومة، وتتوفر في الحبشة المادة الأولية، أي الجلود ذات النوعية الجيدة (72 مليون رأس ماشية)

الأول من أيار 2014: وحدت النقابات العمالية الأوروبية احتجاجاتها الشعبية تحت شعار من أجل “أوروبا اجتماعية” لمكافحة البطالة وسياسات التقشف ومن أجل التضامن مع العمال غير المستفيدين من النمو الاقتصادي، في اسبانيا وايطاليا واليونان وقبرص وفرنسا وإيطاليا وغيرها من البلدان الاوروبية، ورفع عمل اليونان شعار “الثروة هي إنتاج العمال أنفسهم، وليست إنتاج الرأسماليين”، وفي بنغلادش تظاهر عشرات الالاف مطالبين بالعدالة بعد مقتل اكثر من 400 عامل قبل اسبوع في انهيار مبنى يضم مصانع للألبسة، وفي العاصمة دكا، رفعوا لافتات تحمل شعارات “اشنقوا القتلة، اشنقوا اصحاب المصانع المتهاونين بحياة العمال”، كما طالبوا بإدراج هذه الحوادث كجريمة قتل، وفي كمبوديا طالب العمال بزيادة الحد الأدنى للاجور الى 150 دولارا شهريا في مصانع النسيج والملابس، حيث ينفذ العمال إضرابا في منطقتين اقتصاديتين خاصتين قرب الحدود مع فيتنام، ويوظف هذا القطاع حوالي 650 ألف شخص في كمبوديا، يكسبون أقل من مئة دولار شهريا، واستخدمت الشرطة الكمبودية العنف الشديد لتفريق المتظاهرين، وفي جاكرتا (عاصمة أندونيسيا) تجمع نحو 100 الف شخص للمطالبة بزيادة الأجور وتحسين ظروف العمل، وفي الفلبين شارك عشرات الالاف في تظاهرات للمطالبة بتحسين الأجور وزيادة ثلاثة دولارات الى الحد الادنى للأجر اليومي البالغ حاليا 11 دولارا، وتوزيع أفضل لعائدات النمو، كما نددوا بسياسة الخصخصة، وفي هونغ كونغ، احد اهم المراكز المالية في العالم، تظاهر نحو خمسة الاف شخص تضامنا مع عمال المرافىء المضربين… في تركيا، لم تعترف السلطات باليوم العالمي للعمال، سواء كان الحكم مدنيا أم عسكريا، ومنعت حكومة الإسلام السياسي المظاهرات، لكن المتظاهرين تمكنوا من التجمع  ورددوا شعارات مناهضة للفاشية، وانتشرت قوات الشرطة التي قدرتها وكالات الأنباء بأربعين ألف شرطي واستخدمت (منذ الصباح الباكر) خراطيم المياه وقنابل مسيلة للدموع، وجرحت العشرات واعتقلت ما لا يقل عن 138 متظاهرا، وشلت حركة النقل العام في هذه المدينة التي تضم 13 مليون نسمة، حيث أغلقت السلطات الطرقات وعلقت خدمات العبارات وأغلقت محطات المترو لمنع حشد المتظاهرين… أ.ف.ب 01/05/14

في جبهة الأعداء: يستقطب الكيان الصهيوني أكثر من نصف المساعدات الخارجية الأمريكية، ونحو 121 مليار دولارا من الدعم المالي المباشر وأضعاف ذلك من غير المباشر، منذ إعلان دولة الصهاينة، وخصوصا في المجال العسكري، لضمان تفوقها النوعي على جميع الجيوش العربية مجتمعة، ومساعدتها على توطين يهود العالم في أراضي ومنازل وممتلكات اللاجئين الفلسطينيين، ومساعدتها في المجال العلمي والتقني، ما مكنها من بناء صناعة عسكرية متقدمة، ضمن قائمة أكبر عشرة مزودين للسلاح في العالم، ومنحتها إدارة الرئيس بوش الأبن مساعدة عسكرية بقيمة 30 مليار دولارا للفترة 2009/2018 وفاقت المساعدات العسكرية للكيان خلال إدارة باراك أوباما (صاحب جائزة نوبل للسلام!) مجمل التمويل العسكري الأمريكي الخارجي (للدول الأخرى) بنسبة 55% ويمثل هذا التمويل ما بين 23% إلى 25% من مجمل الميزانية العسكرية للعدو، ويستخدم الصهاينة جزءا من هذه المساعدات لشراء أسلحة من شركات محلية “إسرائيلية” لتصنيع السلاح، وهو استثناء لا تتمتع بها أي دولة أخرى تتلقى مساعدة عسكرية امريكية، ما مكن دولة الإحتلال من تطوير السلاح وتصديره، ووافقت امريكا على شراء سلاح “اسرائيلي/امريكي” لجيشها بقيمة أربعة مليارات دولار سنة 2013 وهو شكل آخر من أشكال المساعدات المالية والتقنية، وتقوم الولايات المتحدة بتخزين الأسلحة في فلسطين المحتلة، “لمواجهة حالات الطوارئ”، وباع الصهاينة أسلحة وتكنولوجيا عسكرية أمريكية (غير استراتيجية) إلى الصين، ما أثار بعض الخلافات العابرة، وتتعدى المساعدات المجال العسكري إلى مجالات الإقتصاد والبحث العلمي والطب والعقاقير والتعليم والطاقة… “خدمة أبحاث الكونغرس” نيسان 2014

عرب: بلغت قيمة التبادل التجاري بين البلدان العربية والصين 216 مليار دولارا ومع اليابان 170 مليار دولارا ومع أمريكا 190 مليار دولارا ومع فرنسا وبريطانيا وايطاليا تجاوز مع كل منها 50 مليار دولار، في حين لم يتجاوز حجم التبادل التجاري مع روسيا مبلغ 12 مليار دولار وهو أقل تبادل تجاري بين الوطن العربي والمجموعات الكبرى، رغم قرب المسافة وقدم العلاقات السياسية والثقافية، لأن بقية الدول تستورد النفط الخام والغاز، في حين تصدرهما روسيا إلى الخارج، إضافة إلى العداء الموروث من زمن الإتحاد السوفياتي، خصوصا بعد احتلال افغانستان سنة 1982 (في حين لا يضير الحكام العرب احتلال فلسطين) عن إدارة العلاقات الإقتصادية – الجامعة العربية 17/04/14

عرب: ارتفع الناتج المحلي الإجمالي العربي من 676 مليار دولار سنة 2000 إلى  2,6 تريليون دولار سنة 2012 وحقق معدل النمو للناتج العربي متوسط 4,9% خلال الفترة 2000 – 2012، وارتفع الناتج المحلي الإجمالي للسعودية على سبيل المثال من 188 مليار دولار سنة 2000 إلى 711 مليارا سنة 2012 لكن نسبة البطالة فيها تجاوزت 10% سنة 2012 كما قدرت نسبة الفقر ب25%، وارتفعت معدلات الفقر والبطالة في الوطن العربي على مدى العقدين الماضيين، وبلغ عدد الفقراء الذين يعيشون تحت خط الفقر 140 مليون سنة 2010 أو ما نسبته 40% من إجمالي السكان، أما معدل البطالة العام فقد بلغ 18% وهو الأعلى في العالم بين الشباب بنسبة 25% وتجاوز 50% في بعض البلدان، ووجب  توفير 51 مليون فرصة عمل جديدة خلال العقد القادم من أجل عدم ارتفاع نسبة البطالة، وليس بهدف خفضها، ووجب توفير نحو 80 مليون وظيفة سنة 2020 لاستيعاب عدد العاطلين… رغم نمو الاقتصاد وتحقيق فوائض في الميزانية في الدول النفطية فإن الخلل يكمن في طريقة توزيع ثمار هذا النمو، ولم تستثمر هذه الفوائض في قطاعات منتجة أو من أجل تحقيق الإكتفاء الذاتي الغذائي، ولذا يبقى النمو هشا ومرتبطا بصادرات النفط الخام (ومشتقاته) التي تساهم بنسبة 40% من هيكل الناتج المحلي، في حين لا تتجاوز مساهمة الصناعات التحويلية نسبة 8,9%، والزراعة 5,1%، ويساهم قطاع الخدمات في الناتج المحلي العربي بنسبة 38,5%… رغم تأسيس الجامعة العربية منذ أكثر من 60 سنة فإن التكامل الإقتصادي العربي مفقود، ولا زالت الدول العربية تعتمد على استيراد معظم حاجياتها الأساسية ما جعل التضخم (المستورد) يستقر عند معدل 10% في المنطقة، مع وجود تفاوت كبير في متوسط نصيب الفرد من الناتج المحلي الذي بلغ نحو 7682 دولارا سنة 2012، مع فارق هام بين متوسط نصيب الفرد من الناتج في دولة قطر (107 آلاف دولار) وفي جزر القمر (788 دولارا) وتصنف سبع دول عربية ضمن الدول الأشد فقرًا في العالم، وهي السودان، اليمن، موريتانيا، جزر القمر، جيبوتي، الصومال، فلسطين  عن برنامج الأمم المتحدة الإنمائي +مؤسسة الفكر العربي + التقرير الاقتصادي العربي الموحد 2013

عرب النفط: تتبجح السعودية والكويت والإمارات بنجاحها في تعويض النقص الحاصل في إمدادات النفط خلال الفترة التي انخفض فيها إنتاج إيران (بسبب العقوبات) وليبيا (بسبب “الفوضى الخلاقة”)، والنجاح في استقرار أسواق النفط في العالم وعدم تأثرها بالأحداث، ويترواح حاليا سعر البرميل بين 110و115 دولاراً، ويبلغ إنتاج الدول العربية من النفط الخام وسوائل الغاز الطبيعى حوالى 22 مليون برميل يومياً 565,9 مليار مترا مكعبا من الغاز الطبيعى، وبلغ احتياطي  الدول العربية من النفط الخام التقليدي في نهاية 2012 نحو 709 مليارات برميل ليشكل 56,4% من إجمالي الاحتياطي العالمي والمقدر بـ 1256,6 مليار برميل، وتساهم بنسبة 26,6% من إجمالي النفط المستهلك في العالم… يحتوي باطن الأرض العربية (إلى جانب النفط والغاز) على كميات هامة من المعادن كالفوسفات والحجر الجيري والرمل والرخام وخامات الحديد والنحاس والبوكسايت والفحم والرصاص والذهب والفضة، وما يمكن أن تطوره من صناعات تحويلية مثل  مواد البناء والاسمنت والحراريات والفخار والزجاج والأسمدة والحديد والصلب والألومنيوم، والسؤال الأهم هو “ماذا فعلت الحكومات العربية بعائدات هذه الثروات التي تصدرها خامة، كما هي بدون إضافة أي قيمة لها؟ بم استفاد فقراء العرب من هذه الثروات وماذ سيبقى للأجيال القادمة؟ عن منظمة الأقطار العربية المصدرة للبترول “أوابك” 27/04/14  من المتوقع ان ترتفع النفقات العسكرية العربية سنة 2020 لتبلغ 920 مليار دولارا، وادعت مصادر أمريكية أن “تسارع هذه النفقات العسكرية سيكون له أثر ايجابي على اقتصاد المنطقة العربية ولا سيما في دول مجلس التعاون الخليجي” لأنه سيتم ضخ 27 مليار دولارا من هذه النفقات (أي نحو 8% من إجمالي هذا الإنفاق) في اقتصاد الخليج من خلال برامج (اوفسيت) المدرجة في عقود الدفاع” (أي وهم نقل التكنولوجيا إلى زبائن مصانع الأسلحة) وستنال حصة الاسد من هذه الاستثمارات ب12,6 مليار دولار، تليها الامارات العربية المتحدة ب12,2 مليار دولار، كما ستنفق الدول العربية 350 مليار دولارا في مشاريع الطاقة (الكهرباء بوجه خاص) قبل حلول سنة 2030 و80 مليار دولارا في قطاع تكرير النفط الخام، وزيادة قدرة الانتاج العربية بحوالى 1,5 ملايين برميل يوميا أ.ف.ب 29/04/14

فلسطين، مشاكل لن تحلها “المصالحة”: بلغت نسبة الفقر في غزة 40% منهم 21% تحت خط الفقر المدقع خلال العام 2013، وبلغت نسبة البطالة 40%، فيما فقد 170 ألف عامل عملهم في كافة القطاعات من أصل نحو 348 ألف فرصة عمل كانت متاحة قبل الحصار غزة وفي قطاع البناء، أقفل 13 معمل للبلاط أبوابه، و30 معمل باطون، و145 معمل رخام، و250 معمل طوب، فيما فقد ثلاثة آلاف عامل وظيفته داخل هذا القطاع الإنشائي، وانخفض عدد الشاحنات الواردة للقطاع إلى 1600 شاحنة من أصل 57 ألف شاحنة مسموح بدخولها خلال العام الماضي، ويمنع الإحتلال دخول 256 سلعة، إضافة إلى الحصار المصري المحكم على معبر “رفح”…  عن مركز “حماية” لحقوق الإنسان 26/04/14   تظاهر مئات العمال الفلسطينيين فى غزة بمناسبة عيد العمال العالمى، مطالبين بتوفير فرص عمل لائقة تحقق الحد الأدنى من الأجور، بمشاركة قيادات نقابية وفصائل يسارية، وهم يرفعون الأعلام الفلسطينية والفؤوس والمناجل ومواد البناء وأدوات الدهان، كما طالبوا بوضع برامج تساهم فى الحد من ارتفاع معدلات الفقر والبطالة التي بلغت 37,3% من قوة العمل (50% في أوساط الشباب)، وبرفع كلى للحصار الصهيوني والمصري المفروض على قطاع غزة عن “وفا” + أ.ف.ب 01/05/14   

المغرب: يتوقع توقيع اتفاقية شراكة استراتيجية بين المغرب والصين (على غرار علاقات المغرب مع امريكا والاتحاد الأوروبي)، وإغراء الشركات الصينية للإستثمار في المغرب، أثناء زيارة ملك المغرب إلى الصين، خلال حزيران/يونيو المقبل، وبلغت قيمة المبادلات التجارية بين الدولتين 1,75 مليار دولارا سنة 2011 ( مقابل أكثر من ملياري دولارا سنة 2010) وبلغت 3,36 مليار دولارا سنة 2013 وتعتبر الصادرات المغربية ضئيلة بالمقارنة مع وارداتها، وتقتصر على الفوسفاط ومشتقاته وبعض المواد الزراعية، خصوصًا الحوامض، في حين تحتل الصين المرتبة الثالثة في قائمة الدول التي تستورد منها الرباط حاجياتها، وتعمل 20 شركة صينية في المغرب، في مجال بناء الطرقات والجسور، إلى جانب شركات كبرى، مثل “هواوي” (اتصالات) وتحاول المغرب اجتذاب السائحين الصينيين وإطلاق خط جوي مباشر بين البلدين  شينخوا 25/04/14  أعلنت الحكومة رفع الحد الأدنى لأجور 70 ألف من موظفي القطاع العام بنسبة 10% ليعادل أواخر2015  نحو 369 دولارا (ثلاثة آلاف درهم)، في مسعى لتهدئة احتجاجات لنقابات العمال ضد إجراءات للتقشف مثل خفض الدعم وإصلاحات لنظام معاشات التقاعد، واستمرت المفاوضات بين الحكومة والنقابات وأرباب العمل أسبوعا كاملا ، إثر المظاهرة النقابية الضخمة التي جرت في الدار البيضاء في بداية شهر نيسان/ابريل، ولا زالت النقابات تطالب (إلى جانب رفع الرواتب) بإعفاء الأجور التي تقل عن أربعة آلاف درهم (492 دولارا) من ضريبة الدخل، والزيادة في المعاشات، وإقرار آليات لحماية الحريات النقابية… أ.ف.ب 30/04/14

الجزائر: اشتهرت شركة الاسمنت الفرنسية المعولمة “لافارج” بتاريخها الإستعماري في دول المغرب العربي، وعادت مؤخرا إلى الجزائر بعد حملة الخصخصة التي طالت مؤسسات القطاع العام، منذ منتصف تسعينيات القرن العشرين، وعادت معها الممارسات الاستعمارية المكشوفة… سرحت “لافارج” ثلث عمال أحد المصانع في منطقة “معسكر” وأطردت ممثلي نقابة العمال خلال شهر تشرين الثاني/نوفمبر 2013، ورغم تحالف قيادة “الاتحاد العام للعمال الجزائريين” (مؤيد للحكومة) فقد حكم القضاء بعدم شرعية تسريح 17 عامل، وبوجوب عودتهم إلى عملهم مع خلاص اجورهم كاملة، لكن الشركة الفرنسية رفضت تنفيذ الحكم وهددت بفصل عشرين عامل تضامنوا مع رفاقهم، فاضطر العمال إلى تنفيذ إضراب جوع منذ التاسع من آذار أمام مقر الشركة، من أجل استئناف عملهم وتنفيذ الحكم القضائي واحترام الحقوق النقابية، لكن الشرطة الجزائرية تدخلت يوم 30 نيسان وفضت الإضراب بالقوة… عنلجنة التضامن مع الضربين 01/05/14        

تونس، لماذا انتفض الفقراء؟ أدلى رئيس حكومة تونس المؤقتة بحديث للصحف الفرنسية، عبر فيه عن اتفاقه التام واستعداده لتنفيذ أوامر صندوق النقد الدولي والإتحاد الأوروبي والبنك العالمي، ولا غرابة في ذلك فقد فرضته في منصبه الشركات متعددة الجنسية التي قضى في خدمتها أكثر من عقدين… قدرت نسبة النمو ب3% لهذه السنة (مقابل 2,7% سنة 2013) وتقدر نسبة البطالة الرسمية ب16,7% من القادرين على العمل (50% في المناطق التي انطلقت منها انتفاضة 2010/2011) ووجب أن لا تقل نسبة النمو عن 7% لاستيعاب الوافدين الجدد على “سوق الشغل”، لكن رئيس الحكومة يعتزم (تطبيقا لأوامر الدائنين) خفض عدد الموظفين الحكوميين، لأن أجورهم تكلف خزينة الدولة أكثر من ثلث الميزانية، أي 6,25 مليار دولارا سنويا (بحسب زعمه) وخفض أو إلغاء دعم الطاقة والقيام بما أسماه “إصلاح جبائي” (ويعني ذلك في لغة صندوق النقد الدولي خفض الضرائب على رأس المال وزيادتها على العمل، أي الرواتب) وخفض الإنفاق، ومطاردة الباعة الجائلين من الفقراء الذين اضطروا إلى كسب قوتهم من السوق الموازية، وواصلت الحكومة الحالية نفس سياسة الإستدانة والإقتراض الخارجي بشروط مجحفة، وآخرها قرض من صندوق النقد الدولي بقيمة 225 مليون دولار، ما يرفع اجمالي قروض الصندوق لتونس منذ حزيران/يونيو 2013 الى 888 مليون دولار، إضافة إلى خط ائتمان بقيمة 1,7 مليار دولار على مدى سنتين، شرط تطبيق “اصلاحات اقتصادية” أ.ف.ب 26/04/14 أعلن البنك المركزي أن احتياطيات العملة الأجنبية تراجعت إلى مستوى قياسي منخفض يوم 25 نيسان/ابريل وبلغت 10,39 مليار دينار (6,50 مليار دولار) أي ما يغطي الواردات لفترة 93 يوما مقارنة مع 102 يوم خلال نفس الفترة من العام الماضي  رويترز 28/04/14 (اتبعت الحكومة المؤقتة الحالية أسلوب نشر الأخبار السيئة بشكل مستمر، بعلة “قول الحقيقة للشعب” واستغلت ذلك لترهن البلاد بالقروض ولتطالب العمال والفقراء بمزيد من التحمل والصبر، والإمتناع عن الإحتجاج والتظاهر، ومحاكمة النقابيين والمناضلين وشباب المناطق الفقيرة وجرحى الإنتفاضة وضحاياها، مع إطلاق سراح المجرمين ومسؤولي القمع في عهد زين العابدين بن علي وإعادة الإعتبار لهم)

سوريا: تحول اقتصاد البلاد، خلال سنوات الحرب الثلاثة إلى اقتصاد حرب، حيث الأولوية لتأمين المواد الأساسية كالوقود والغذاء والحد من النفقات الجارية وتجميد المشاريع ويتوقع أن ينخفض الناتج المحلي الإجمالي من 60 مليار دولارا سنة 2010 إلى 34 مليار دولارا سنة 2014 ، كما انتشرت السرقة وأعمال الخطف والحواجز ونهب الآلاف من المصانع وبيع آلاتها ومعداتها في تركيا، وتقدر الأمم المتحدة أن نصف السكان البالغ عددهم 23 مليون نسمة باتوا تحت خط الفقر، منهم 4,4 ملايين يعانون من فقر مدقع، وبلغ معدل البطالة 48,6%، كما قدرت خسائر اقتصاد البلاد حتى منتصف 2013 ب 103 مليارات دولار، منها 49 مليارا عام 2012، وبلغت خسائر قطاع السياحة 1,5 مليار دولارا، والصناعة 2,2 مليار دولارا، ورغم تراجع نشاط العديد من القطاعات الإنتاجية والعقوبات على تصدير النفط، فقد استقر سعر العملة المحلية (الليرة) التي فقدت نحو 75% من قيمتها منذ آذار/مارس 2011 واستقر سعرها في حدود 150 ليرة مقابل الدولار، واستطاع الاقتصاد تفادي الانهيار، بفضل دعم الحلفاء روسيا وإيران، وانخفض إنتاج النفط (أبرز مداخيل الحكومة) بنسبة 96% من 385 ألف برميل يوميا لـ14 ألفا فقط، وفقا لوزير النفط، في حين تقدر حاجة الاستهلاك اليومي ب150 ألف برميل يوميا، وتستورد سوريا ما قيمته أربعمائة مليون دولار من النفط شهريا من إيران، عبر خط ائتماني إيراني، واتفقت الحكومة مع شركة روسية للتنقيب عن الغاز والنفط في مياهها الإقليمية، بتمويل من موسكو… قدر عدد المنشآت الصناعية المدمرة بخمسين ألفا، وتتطلب إعادة إعمارها 5 مليارات دولار، وتتطلب إعادة خدمات المرافق والبنية التحتية مثل الكهرباء والمياه والاتصالات والطرقات والصرف الصحي وغيرها كما كانت عليه قبل الحرب نحو 4 مليارات دولار، وإعادة بناء وتطوير القطاع الصناعي 21 مليار دولارا خلال خمس سنوات من انتهاء الحرب  عن أ.ف.ب 24/04/14 يتوقع انخفاض محصول القمح إلى نحو ثلث المستوى الذي كان عليه قبل الحرب بل وقد يتراجع إلى ما بين 1,7 مليون طن وربما إلى مليون طن فقط للمرة الأولى منذ 40 عاما (خلال الجفاف القياسي سنة 1973) بسبب توفر عدة عوامل منها الحرب والجفاف ونزوح الفلاحين وانعدام الأمن… بلغت سوريا الإكتفاء الذاتي من الحبوب من سنة 2004 إلى 2008 وكانت تنتج قبل الحرب نحو 3,5 مليون طن من القمح في المتوسط بما يكفي لتلبية الطلب المحلي وبتصدير كميات للخارج بفضل استخدام مياه نهر الفرات في ري المزروعات في الصحراء الشاسعة في منطقة “الجزيرة”، شرق البلاد (محافظات الحسكة ودير الزور والرقة)، وكانت الحكومة تشتري نحو 2,5 مليون طن سنويا لتوزيعه على المخابز لانتاج الخبز المدعم ولتعزيز الاحتياطيات الاستراتيجية، وتسببت الحرب والجفاف في تأثر قدرة الدولة على تأمين الامدادات، وتراجعت المشتريات الحكومية من القمح المحلي، وكان برنامج الأغذية العالمي التابع للامم المتحدة قدر أن يتراوح المحصول بين 1,7 مليون و مليوني طن هذا العام وقال إن مستوى الأمطار المطلوبة للمحاصيل في شمال غرب سوريا كان أقل من المتوسط منذ شهر أيلول/سبتمبر ايلول الماضي (راجع العدد السابق)، بالإضافة إلى نزوح نحو ثلث السوريين إلى دول أخرى أو داخل البلاد وأصبحت مساحات كبيرة من الأراضي السورية (خصوصا في الارياف) تحت سيطرة المقاتلين المدعومين من الخارج وانهار فيها نظام توزيع الغذاء الحكومي، وقدرت وزارة الزراعة مساحة الأراضي المزروعة هذه السنة ب1,2 مليون هكتارا (مقابل معدل 1,7 مليون هكتارا)، ولجأ بعض المزارعين إلى استخدام المياه الجوفية للتعويض عن ضعف الامطار لكن ارتفاع سعر وقود الديزل حد من هذا الخيار لمزارعين آخرين في حزام إدلب حلب حمص الزراعي الغربي حيث يزرع القمح في الغالب على مياه المطر، وكانت منطقة شرق البلاد التي يزرع فيها المحصول على مياه الري الدائم تنتج قبل الأزمة ما بين 60% و70% من اجمالي انتاج القمح وخصصت وزارة الزراعة 540 مليون دولار لشراء القمح والشعير من المزارعين هذا الموسم، دون ضمان استلام المحصول (الدولار يساوي 148,18 ليرة أواخر شهر نيسان/ابريل 2014)  رويترز 28/04/14

مصر، إخوان الامبريالية: نسبت الصحف المصرية تصريحات إلى القيادي الإخواني المنشق “خالد الزعفراني”، ورد ضمنها أن أعضاء جماعة الإخوان المقيمين في قطر، يحصلون على 7 آلاف دولار شهرياً من قبل التنظيم الدولي للإخوان المسلمين، وهم “يعيشون في نعيم، وينشرون أفكارهم العدوانية، لتحريض شباب الجماعة الموجودين في مصر للأخذ بالثأر والتصعيد عبر إطلاق الدعوات بالاعتصام في التحرير والاتحادية (قصر الرئاسة)”

مصر: يشكل التبادل التجاري مع الاتحاد الأوروبي أكثر من 32% من تجارة مصر مع العالم، وبلغ 4,23 مليار يورو، وأصبح الاتحاد الأوروبي من أهم شركاء مصر (منذ اتفاقيات كمب ديفيد) التي حصلت من الإتحاد الأوروبي على “منحة” جديدة (أي قرض بشروط مجحفة) من برنامج “تمبس” لدعم قطاع الطاقة الجديدة والمتجددة (لتشغيل الشركات الأوروبية وبالأخص الألمانية في قطاع الطاقة الشمسية)، و”منحة” أخرى من برنامج “أوراسمس مندس” لتقديم منح للدراسات العليا للعاملين بالقطاعات الإنتاجية (لتدريب الطلبة المتفوقين على التقنيات الأوروبية)، وكان الإتحاد الأوروبي (سنة 2013) مصدر أكثر من 50% من الاستثمارات الأجنبية المباشرة، وحصلت مصر على قروض بقيمة 6 مليارات يورو من بنك الاستثمار الأوروبي، اتجه أكثر من نصفها إلى القطاع الخاص في مجالات الصناعة والطاقة والنقل والمشاريع الصغيرة والمتوسطة(أي قروض باسم الدولة لتمويل القطاع الخاص!)  عن اتحاد الغرف المصرية الأوروبية 26/04/14  تنشط في مصر 46 ألف جمعية أهلية وحظرت الحكومة 1077 بتهمة الحاق الضرر بالمجتمع وحصلت 129 جمعية على تمويل أجنبي منذ بداية العام الحالي من 117 جهة خارجية بقيمة 59 مليون جنيها (نحو 8,5 مليون دولارا)… تخصص الحكومة 24% من الميزانية لتسديد فوائد الديون، في حين لا تبلغ نفقات الإستثمار والصحة والتعليم 20% و25% لمرتبات القطاع الحكومي والعام (منها الجيش والشرطة) و34% للدعم (دعم المواد الأساسية والمؤسسات أيضا)، وتعللت الحكومة بهذه النسبة لتبرر تطبيق تعليمات صندوق النقد الدولي والبنك العالمي بخفض أو إلغاء الدعم عن الخبز والغاز، بحجة “إعادة توجيه الدعم إلى الفئات الأكثر فقرا”، وجدير بالذكر أن 26% من المصريين يعيشون تحت خط الفقر (بحسب بيانات الحكومة) في حين كانت النسبة الرسمية 21% قبل سنة 2011  عن وزيرة الشؤون الإجتماعية – أ.ش.أ 29/04/14

لبنان: أغلقت معظم المدارس ومكاتب الحكومة أبوابها بسبب إضراب العاملين فيها والبالغ عددهم 300 ألف وشارك الآلاف في مسيرة بشوارع بيروت للضغط على أعضاء مجلس النواب لإقرار لائحة جديدة للرواتب التي جمدتها الحكومات المتعاقبة منذ 1996، رغم ارتفاع نسبة التضخم، وتجمع العاملون أمام مبنى مصرف لبنان المركزي وتوجهوا إلى مقر مجلس النواب، وقدرت هيئة التنسيق النقابي زيادة الأجور بنسبة 120% لتعويض الغلاء، وسبق أن أغلق أصحاب المصارف محلاتهم يوم 11 نيسان، احتجاجا على مقترح نيابي لتمويل زيادة الرواتب من خلال زيادة الضرائب على فوائد الودائع واكتتابات المصارف، ورفض نقابات أرباب العمل فرض ضرائب جديدة على الشركات  “الأخبار” 30/04/14

السعودية، فلوس النفط: فازت الشركة السعودية للنقل الجماعى، مع مجمع “ار ايه تى بى” الفرنسى بعقد بقيمة 2,1 مليار دولار لتوريد وتشغيل وصيانة حافلات العاصمة (الرياض) لمدة عشر سنوات، وسبق أن أعلنت الشركتان  اتفاق شراكة استراتيجية بشان سوق النقل العام السعودية ينص على استغلال وصيانة شبكات الترامواى والمترو المقررة ضمن برامج تطوير مدينة الرياض، وكانت السعودية قد منحت فى يوليو 2013 لثلاثة مجمعات دولية انجاز مترو الرياض بقيمة 22,5 مليار دولار بهدف تخفيف حركة المرور فى مدينة الرياض (وضواحيها) التى تعد ستة ملايين نسمة  أ.ف.ب 01/05/14

الامارات: تعتبر شركة “اتصالات” الإماراتية ثاني أكبر شركة اتصالات في الخليج من حيث قيمتها في السوق، وأعلنت ارتفاع ارباحها بنسبة 11% خلال الربع الأول من العام الحالي، واتسع نشاطها في 15 دولة، وستشتري حصة “فيفندي” (الفرنسية) في “اتصالات المغرب” وقدرها 53%، بهدف “توسيع عروض خدماتها وحضورها الجغرافي باعتبار أفريقيا منطقة استراتيجية” (ولها فروع في موريتانيا ومصر ونيجيريا)، وبلغ عدد المشتركين في خدمات “اتصالات” 145 مليون مشترك في نهاية آذار/مارس 2014 بزيادة 3%  عن العام الماضي، ووقعت اتفاقية مع 17 بنكاً بقيمة 4,36 مليار دولار لتمويل الاستحواذ على حصة “فيفندى” الفرنسية فى شركة “اتصالات المغرب”، وقدرت قيمة “اتصالات الإمارات” ب90 مليار درهم (24,52 مليار دولارا) – الدولار = 3,6730 درهم إماراتي عن وكالة “بلومبرغ” – أ.ف.ب 28/04/14

الكويت: ردد وزير المالية الكويتي ما أعلنه صندوق النقد الدولي من ان “دعم الطاقة يستنزف الميزانية العامة للدولة، ما يضطر الحكومة إلى مراجعة للإنفاق” ويجب “القطع مع نموذج النمو الذي أدى إلى تحسين مستوى المعيشة والرعاية الاجتماعية، لكنه مكلف، إذ تستنزف تكاليف دعم الطاقة نسبة 6% من الناتج المحلي الإجمالي والسلع الأساسية مبلغ 18,2 مليار دولار خلال السنة المالية المقبلة”… تعتمد الكويت (وبقية دويلات الخليج) على إيرادات النفط التي تشكل أكثر من 90% من مداخيلها، وسجلت الميزانية فائضا على مدى السنوات الخمس عشرة الماضية، وتعتبر الكويت أحد أكثر دول العالم ثراء من حيث نصيب الفرد من الدخل الوطني، لكنها قد تشهد عجزا في الميزانية بحلول عام 2021 إذا استمر الإنفاق بوتيرته الحالية، بحسب صندوق النقد الدولي، وتدرس الحكومة رفع الدعم عن المغتربين الذين يصنعون ثروة البلاد، وهم أشد السكان فقرا، و يشكلون ثلثي سكان البلاد  رويترز 30/04/14

بنغلادش: انهار سقف مبنى “رانا بلازا” يوم 24 نيسان 2013 مخلفا 1130 قتيلا وأكثر من ألفي جريح من عمال وعاملات النسيج، ونجا من الحادث ما يزيد على 2500 شخص، مازال يعاني بعضهم من إصابات بالغة ويشكون من الإهمال، والتزمت 160 شركة متعددة الجنسية (منها Benetton, Adler Modermarkte, Carrefour Matalan Mango, KIK, Inditex C&A ) التي تستفيد من رخص رواتب العمال لديها (حوالي مليوني عامل)، بجمع 40 مليون دولارا، لتعويض عائلات الضحايا،  وبعد سنة، لم تجمع سوى 15 مليون دولارا، في حين لم يتمكن الجرحى من تسديد ثمن العلاج والدواء، وبقي آلاف الناجين من الحادث عاطلين عن العمل… توفي نحو 1800 عامل في مصانع النسيج التي تصنع الملابس لأشهر العلامات التجارية العالمية، خلال سبع سنوات في بنغلادش، بسبب الإستهانة بسلامة العمال والعاملات، الذين ارتفعت رواتبهم من 38 دولارا إلى 67 دولارا شهريا، بعد نضالات طويلة وقمع عنيف  عن نقابة UNI Global Union –  أ.ف.ب + يو بي آي 24/04/14

إيران: ارتفعت منذ بداية العام الحالي أسعار الكهرباء بنسبة 24% والمياه بنسبة 20% وخفضت الحكومة الدعم عن الوقود فارتفع سعره بنسبة 75% وارتفع سعر الوقود المدعم – الذي يتوفر بكميات محددة فقط لكل سائق سيارة – من 0,16 دولار للتر إلى 0,28 دولار للتر، أما سعر الوقود خارج هذه الحصة المحددة فارتفع من 0,27 دولار لكل إلى 0,39 دولار لكل لتر، كما ارتفع سعر الديزل والغاز الطبيعي، ورغم ذلك فما يزال سعر الوقود في إيران من بين الأرخص في العالم، لكن  يعاني ربع البالغين من البطالة أو يشغلون وظائف هشة وغير ثابتة، وسبق أن اندلعت احتجاجات عنيفة عندما وزع الوقود الرخيص في صورة حصص لأول مرة سنة 2007، وتتفاوض الحكومة حاليا مع اوروبا وأمريكا بشأن تراجع إيران عن برنامجها النووي، مقابل تخفيض العقوبات عن وكالة “إيرنا” (حكومية) 26/04/14 تحاول حكومة إيران إغراء الولايات المتحدة والإتحاد الأوروبي بصفقات هامة، في حالة رفع العقوبات التي سلطت عليها، مثل “شراء 400 طائرة مدنية جديدة لتجديد أسطولها للنقل الجوي (40 طائرة سنويا لمدة عشر سنوات)، ما يعني مليارات الدولارات المحتملة لشركات صناعة الطائرات مثل “ايرباص” و”بوينغ”، وكانت الدول “الغربية” قد خففت بشكل محدود عقوباتها بعد موافقة إيران على تقليص أنشطتها النووية لستة أشهر بمقتضى اتفاق مؤقت بدأ سريانه في يناير كانون الأول، وبدأت شركات بوينغ وايرباص وبومباردييه (كندا) وامبراير (البرازيل) وسوبرجت (روسيا) فضلا عن شركات صناعة المحركات وقطع الغيار مثل “جنرال الكتريك” و”رولز رويس” وشركات تأجير الطائرات، سباق الفوز بالطلبيات من إيران، والضغط على حكوماتها لرفع العقوبات نهائيا، ويسمح الإتفاق الحالي المؤقت بمبيعات محدودة لأجزاء الطائرات التجارية وتقديم خدمات الصيانة لإيران التي يتضمن أسطولها طائرات قديمة من إنتاج بوينغ وايرباص رويترز 02/05/14

المكسيك: لا زالت بعض الشركات الكبرى تتصرف وكأنها في القرن التاسع عشر، مثل شركة المناجم (Teksid Iron) التي نصبت “نقابة صفراء” لا تمثل العمال، منذ 1996 وتمنع العمال من تأسيس نقابات تمثلهم، وطردت 11 عاملا بسبب تأسيس نقابة، واعتدت ميليشيات خاصة على حوالي مائة عامل، أثناء احتجاجات أو عند خروجهم من اجتماعات نقابية …الخ. وبعد إضراب دام أسبوعا اضطرت الشركة إلى إرجاع المطرودين والإعتراف بالحق النقابي، وتوزيع جزء (صغير) من أرباح الشركة على العمال  عن نقابة (Los Mineros)24/04/14

البرازيل: تراجعت مبيعات السيارات بنسبة 8,4% خلال الربع الأول من العام الجارى وبنسبة 15,2% فى شهر مارس وحده، وتعتزم شركة “فولكس فاغن” الألمانية للسيارات تقليص إنتاجها فى البرازيل بسبب تراجع المبيعات، ويتوقع تسريح جزء من العاملين ( قد يبلغ عددهم 1300 عامل) فى مصنعى فولكس فاغن فى “انشيتا” و”ساو جوزيه دوس بينهايس”، بداية من شهر أيار، ولمدة خمسة أشهر، وتعتبر “فولكس فاغن” و”فيات” أكبر شركتين لإنتاج السيارات فى البرازيل  د.ب.أ 26/04/14

الصين: تعتزم شركة صناعة السيارات الأميركية “جنرال موتورز” استثمار 12 مليار دولار في الصين بين عامي 2014 و2017 بإقامة خمسة مصانع جديدة سنة 2015 (أربعة للتجميع والخامس لتصنيع المحركات) وتعزيز حضورها في أكبر سوق للسيارات في العالم ورفع طاقتها الإنتاجية بنسبة 65% بحلول 2020، وذلك بزيادة مبيعاتها فيها بين 8% و10% سنويا، وتسعى مثل منافسيها فولكس فاغن الألمانية وسايك موتور الصينية لزيادة حصتها في تلك السوق، وتسعى جنرال موتورز لبيع مائة ألف سيارة “كاديلاك” في الصين سنة 2015 مقارنة بخمسين ألف سيارة سنة 2013، حيث ناهزت مبيعات السيارات في الصين 22 مليون سيارة بزيادة 13,9% عن 2012 وتحاول الشركات الأجنبية الإستثمار في المدن الصينية الصغيرة، حيث لا تتجاوز عدد السيارات لكل ألف شخص في مدينة يان وسط البلاد 18 سيارة مقابل 123 في مدن متقدمة مثل شنغهاي أو قوانغنشو، وأعلنت شركة “بي.أم.دبليو” الألمانية أمس إنها تطمح إلى رفع طاقتها الإنتاجية في الصين من 300 ألف سيارة إلى 400 ألف على المدى المتوسط، في ظل استمرار النمو السريع لمبيعات الشركة الألمانية، وأعلنت شركة سيمنس الألمانية عن إبرام عقد شراكة مع شركة “بايك” الصينية للسيارات لإنتاج محركات ومكونات للسيارات الكهربائية وللسيارات الهجينة (تعمل بالوقود وبالكهرباء) وإنشاء مؤسسة مشتركة لإنجاز هذا المشروع  رويترز 21/04/14  أضرب نحو 40 ألف عامل في مصنع “يو يان”، أكبر مصنع عالمي لأحذية العلامات الرياضية الشهيرة مثل “نايك” و”أديداس” و”بوما” و”أسيكس” (300 مليون زوج من الأحذية سنويا)، يقع جنوب البلاد، من 14 إلى 25 نيسان/ابريل… يتذمر العمال من تأخير تسديد الرواتب الضعيفة أصلا وعدم تسديد أجر الساعات الإضافية الإجبارية، وانعدام الحماية الإجتماعية، وضبابية العقود، وجندت السلطات المحلية المئات من عناصر الشرطة الذين قمعوا العمال المعتصمين، واعتقلوا عشرات منهم، أثناء المظاهرات الحاشدة، وبعد أكثر من 10 أيام من الإضراب والقمع والإعتقالات، أعلنت وزارة العمل عن اتفاق بينها وبين إدارة المصنع (في غياب ممثلي العمال)، وأمرت باستئناف العمل واعتقال كل مخالف لهذه الأوامر، ولا زالت قوات الشرطة حاضرة بكثافة داخل المصنع وحوله  عن China Labor Watch رويترز 26/04/14 (راجع العدد السابق من هذه النشرة)

أوكرانيا: اقترضت الحكومات السابقة 16,4 مليار دولارا من صندوق النقد الدولي سنة 2008 و15,1 مليار دولارا سنة 2010 وأعلن الصندوق قرضا جديدا بقيمة 17 مليار دولار، “لمساعدتها على مجابهة الأخطار المتصلة بالتمرد الموالي لروسيا في شرق البلاد”، وتتضمن هذه القروض 12 مليار دولارأ جديدة، وإعادة تمويل قروض سابقة، مستحقة للصندوق بقيمة خمسة مليارات دولار، وستحصل الحكومة على مبلغ أول بقيمة 3,2 مليار دولار لمواجهة ضائقة مالية تهدد بالعجز وبعدم الوفاء بالتزاماتها لسداد ديونها، وتقدر قيمة القروض التي سيقدمها الصندوق والإتحاد الأوروبي والبنك العالمي ب27 مليار دولار، تتسلمها حكومة اوكرانيا على مراحل، شرط تطبيق “برنامج تقشفي حازم “، ويتخوف صندوق النقد الدولي من التأثير المباشر لتشديد العقوبات ضد روسيا، وتداعياتها على اقتصاد أوكرانيا، التي بدأت حكومتها تنفذ خفض الدعم على منتجات الطاقة، مما سيرفع أسعار الغاز بنسبة 50%، وهو إجراء طالب به صندوق النقد منذ فترة طويلة، ويقدر تراجع الإقتصاد بنسبة 5% هذا العام وفق الصندوق  أ.ف.ب 01/05/14

 اليونان: أعلنت الشرطة أن النقابات والمعارضة نظمت اكثر من 20 الف تظاهرة منذ 2010، حيث كانت البلاد الضحية الاولى لازمة الدين الاوروبية التي هددت في وقت ما بانهيار اليورو، وتضمنت خطة الانقاذ التي قدمها الاتحاد الاوروبي وصندوق النقد الدولي، قروضا بقيمة 240 مليار يورو، مقابل تطبيق سياسات تقشف قاسية تشمل تسريح آلاف الموظفين واقتطاعات غير مسبوقة من الرواتب ومعاشات التقاعد وزيادات كبيرة للضرائب مع خفض الإنفاق العام على الصحة والتعليم والرعاية الإجتماعية، وهي إجراءات ندد بها المتظاهرون يوم 1 أيار، ونفذت نقابات النقل العام إضرابا لمدة 24 ساعة تسبب في توقف حركة القطارات والعبارات التي تنقل المسافرين بين جزر البلاد العديدة أ.ف.ب 01/05/14

فرنسا، تمويل الإرهاب: تدعي حكومات الدول الإستعمارية أنها لا تمول الإرهابيين ولا تفاوضهم، ولكن مجلة “فوكوس” الألمانية كتبت في عددها الصادر يوم السبت 26 نيسان 2014 أن حكومة فرنسا سددت 18 مليون دولارا للإفراج عن أربعة صحافيين فرنسيين خطفوا فى حزيران/يونيو 2013 فى سوريا (التي دخلوها دون تأشيرة ودون موافقة الحكومة) وأفرج عنهم قبل أسبوع، وحولت الحكومة الفرنسية الأموال إلى انقرة بواسطة وزير الحرب الفرنسى، وتولت أجهزة الاستخبارات التركية تحويلها لفائدة المختطفين، بحسب مصادر مقربة من الحلف الأطلسى فى بروكسل التي أعلنت أنها أبلغت أجهزة الاستخبارات الفرنسية منذ بدء عملية خطف الرهائن بمكان احتجاز الصحافيين الأربعة، لكنها رفضت تدخلا مسلحا للإفراج عنهم… تقول الرواية الرسمية أن دورية للجيش التركى عثرت على الصحافيين الأربعة فى منطقة “محايدة” لا تسيطر عليها أى جهة على الحدود مع سوريا، جنوب شرق تركيا  أ.ف.ب 26/04/14

بريطانيا: يضرب عمال شبكة قطار أنفاق لندن الإضراب لمدة يومين (28 و 29 نيسان) بسبب اعتزام الشركة (مؤسسة النقل في لندن) تسريح 900 عامل، ونفذ العمال إضرابا مشابها في شباط/فبراير لمدة 48 ساعة، تسبب في توقف شبه تام للشبكة التي يستخدمها نحو ثلاثة ملايين شخص في معظم الأيام، وأرجيء إضراب آخر في الشهر نفسه للسماح بإجراء محادثات بهذا الشأن، ودعت النقابة لتنظيم إضراب آخر لمدة ثلاثة ايام في الخامس من أيار/مايو أيار، بسبب خطط لإغلاق كل مكاتب التذاكر وفقدان نحو 900 وظيفة، وسبق أن نفذ عمال قطار الأنفاق عدة اضرابات سنة 2010 و2013 بسبب تسريح أكثر من 800 من الموظفين والعاملين بالمحطات، مع خفض ساعات العمل ببعض مكاتب حجز التذاكر  رويترز 28/04/14

استراليا، ممثل أمريكا في المحيط الهادئ: تأسست استراليا على جثث السكان الأصلانيين الذي قضى عليهم المستعمرون البيض القادمين من أوروبا، ولم يعرف عن استراليا موقف مخالف لأمريكا، بل هي جزء من السياسة العدوانية الأمريكية، وفي حين تضغط الولايات المتحدة على أعضاء الحلف الأطلسي والإتحاد الأوروبي لتمويل تصنيع الطائرة الأمريكية الضخمة “أف 35″، أعلنت الحكومة الأسترالية شراء 58 طائرة مقاتلة من طراز إف-35 المتطورة بقيمة 11,5 مليار دولار أمريكي، ليرتفع أسطولها الحربي من هذه الطائرات إلى 72 طائرة، وكانت أستراليا قد أبرمت أول صفقة لشراء 14 طائرة من طراز إف-35 سنة 2009، وستنفق أيضا نحو 1,6 مليار دولار أمريكي على تحديث قاعدتين جويتين في ولايتي نيوساوث ويلز والإقليم الشمالي، وتستخدم الولايات المتحدة مطارات وموانئ استراليا لمحاصرة الصين عسكريا، إضافة إلى الحصار التجاري بتأسيس السوق الحرة العابرة للمحيط الهادي بين أمريكا و11 دولة (منها اليابان وكوريا الجنوبية واستراليا…)، وتعرف مقاتلات إف-35 أيضا بمقاتلة الهجوم المشترك “جيه إس إف”، وتصنعها شركة “لوكهيد مارتن” وتعد واحدة من أكثر المقاتلات الحربية تطورا، وصممت لتفادي مراقبة الرادار، وهي ميزة قوية تتمتع بها حينما تقوم باختراق دفاعات العدو، ومن المقرر أن تدخل تلك الطائرات الخدمة سنة 2020  رويترز 23/04/14 تمثلت هدية الحكومة الاسترالية إلى العمال في عيدهم، في رفع سن التقاعد إلى سن السبعين، لمواليد سنة 1965 وما بعدها، وهى المرة الثانية التى ترفع فيها الحكومة سن التقاعد خلال سنوات قليلة، بحجة “خفض التكاليف وللحد من الإنفاق الحكومى ولتخفيض العجز فى الميزانية” رويترز 02/05/14

أمريكا، موطن الإستغلال الفاحش للعمال: فقد قطاع الصناعة في أمريكا نحو 7,5 مليون وظيفة منذ 1979 مع قيام المصنعين بنقل الإنتاج إلى دول تقل فيها التكلفة، وعادت أمريكا لتحتل المركز الثاني عالميا (بعد الصين) فى قطاع الصناعات التحويلية، بفضل انخفاض الأسعار المحلية للغاز الطبيعى بنسبة 50% على مدى السنوات العشر الأخيرة نتجية لطفرة الغاز الصخري، وارتفاع إنتاجية العمال، بسبب ما يسمى “النمو المستقر للأجور”، ويعنى ذلك ان أجور عمال القطاع الصناعى فى امريكا تقل قيمتها الحالية عنها فى الستينيات رغم ارتفاع إنتاجية العمال إلى مثليها فى نفس الفترة (مع اعتبار نسبة التضخم)، وقد تعود صناعة الولايات المتحدة لاحتلال مركز الصدارة، لأن مركز الصين “يتعرض للضغط” نتيجة لتزايد تكاليف العمال والنقل وتباطؤ نمو الإنتاجية  رويترز 26/04/14  قرر مجلس الاحتياطي الاتحادي (البنك المركزي الأميركي) خفض مشترياته من السندات بمقدار 10 مليارات دولار إلى 45 مليار دولار شهريا، مواصلا تقليص برنامجه للتحفيز النقدي، باتجاه إنهائه بحلول تشرين الأول/اكتوبر، وهي خطوة متوقعة منذ مدة، ما أدى إلى سحب الجزء الهام من الإستثمارات الأجنبية من أسواق البلدان “الناشئة” وإعادة استثمارها في الأسواق الامريكية والأوروبية… تضاعفت الميزانية العمومية لمجلس الإحتياطي الإتحادي الأمريكي أربع مرات لتتجاوز 4,2 تريليون دولار من خلال شراء أسهم المؤسسات الخاصة المتعثرة خلال الأزمة المالية التي نتج عنها ركود ثم تباطؤ في النمو، ولما بدأت هذه المؤسسات الخاصة تتعافى (مصانع السيارات والمصارف بالأخص) بفضل المال العام، خفض البنك المركزي تدخلاته ومشترياته الشهرية بقيمة 40 مليار دولار (بين سندات الخزانة وسندات مدعومة بقروض عقارية)، وتضمن برنامج التحفيز النقدي إقراض المؤسسات الخاصة والمصارف مبالغ طائلة من المال العام، بفائدة لا تكاد تذكر (قريبة من الصفر منذ 2008) وهو سبب مغادرة المضاربين والمستثمرين للدول الرأسمالية المتطورة (أمريكا وأوروبا) باتجاه الدول “الناشئة” للإستثمار فيها (مؤقتا ولآجال قصيرة) لتحقيق أرباح أكبر، ويتوقع أن تبقى معدلات النمو منخفضة هذا العام في أمريكا (0,1% على أساس سنوي في الأشهر الثلاثة الأولى) ومعدل البطالة مرتفعا في حدود 6,7%… رويترز 01/05/14

تجارة: سجلت شركة “أمازون”، أكبر سلسلة لمتاجر التجزئة على الشبكة فى العالم إيرادات بلغت قيمتها 19,74 مليار دولار خلال الربع الأول من العام الحالي، بارتفاع نسبته 23% عن نفس الفترة من العام السابق، وحققت أرباحا بقيمة 108 ملايين دولار فى الربع الأول مقابل 82 مليون دولار فى نفس الفترة من العام السابق، وأنفقت 1,99 مليار دولار على التكنولوجيا والمحتوى فى الربع الأول، بارتفاع نسبته 44% على الربع الأول من عام 2013، وتتمثل إستراتيجية “أمازون” فى إعادة استثمار الأرباح فى أعمال الشركة، فعلى سبيل المثال، قامت ببيع جهازها اللوحى “كيندل-فاير” بسعر التكلفة تقريبا أملا فى تحقيق أرباح لاحقة… اشتهرت شركة “أمازون” باستغلالها الفاحش للعمال وبتسريح من يحاول الانتساب إلى نقابة، وأضرب مؤخرا عمال مخازنها في ألمانيا (أكبر مخازنها في أوروبا)، بسبب ضعف الرواتب وسوء ظروف العمل وغياب التمثيل النقابي  عن رويترز 26/04/14

الصحة تجارة مربحة: تواترت الأخبار عن صفقات استحواذ واندماج في قطاع المختبرات والأدوية وفاقت قيمة الصفقات التي تحققت 144 مليار دولارا منذ بداية العام الحالي، فارتفعت أسهم شركات إنتاج الأدوية الأوروبية، بعد إبرام “نوفارتس” صفقة مع “جلاكسو سميثكلاين” (راجع العدد السابق) وترددت أنباء عن احتمال شراء “فايزر” الأمريكية لشركة “استرا زينيكا” البريطانية بـ 100 مليار دولار، ثم رفعتها إلى 106 مليار دولارا يوم الثاني من أيار (كانت شركة “استرا زينيكا”  قد استحوذت على شركة التكنولوجيا الحيوية الأمريكية “ميدلميون” ب15 مليار دولار سنة 2007) ، وهذا مؤشر على سعي شركات الأدوية للتوسع في مجالات متخصصة، تمكنها من تحقيق أرباح أكبر، فيما ارتفع مؤشر قطاع الرعاية الصحية في أوروبا بنسبة 2,8%، وارتفعت قيمة أسهم “استرا زينيكا” بنسبة 6,5% الأسبوع الماضي و15% هذا الأسبوع، و”غلاكسو سميثكلاين” بنسبة 5,4% بعد إعلان شركة “نوفارتس” السويسرية للأدوية أنها ستشترى وحدة أدوية السرطان في شركة “غلاكسو سميث كلاين” البريطانية بقيمة 16 مليار دولار، التى ستستحوذ بدورها على وحدة عمليات الأمصال من شركة “نوفارتس” بقيمة 7,1 مليار دولار، وستبيع شركة “نوفارتس” وحدة أمصال الأنفلونزا في عملية منفصلة، وأعلنت الشركتان عن مشروع مشترك للرعاية الصحية في مجالات التغذية والأسنان والبشرة، وخلال أسبوع واحد عرضت الشركة الأمريكية “مايلان” مبلغ 8,84 مليار دولارا لشراء الشركة السويدية “ميدا” المختصة في إنتاج الأدوية الجنيسة، وعرضت الشركة الكندية “فاليانت” 45 مليار دولارا للإستحواذ على الشركة الامريكية “ألرغان”… ويمكن تفسير موجة الدمج والإستحواذ في قطاع إنتاج الأدوية بعمليات إعادة هيكلة القطاع في مواجهة تخفيضات إنفاق الرعاية الصحية (باسم التقشف) وبانتشار إنتاج المنتجات الرخيصة التي يطرحها مصنعو العقاقير النوعية وقرب انتهاء مدة احتكار إنتاج بعض العقاقير الشهيرة مثل “لبدور” لعلاج الكولسترول  رويترز + أ.ف.ب 28/04/14

أزمة؟ ارتفعت الأرباح الصافية لشركة “كيا موتورز” لصناعة السيارات التابعة لمجموعة “هيونداي موتور” (كوريا الجنوبية) بنسبة 11,8% على أساس سنوى إلى 843,9 مليون دولار خلال الربع الاول من العام الحالي، بفضل ارتفاع متوسط سعر سياراتها في الخارج، وارتفاع قيمة مبيعاتها بنسبة 7,6 % مقارنة مع العام السابق، وتعتبر “كيا” واحدة من الشركات الرائدة فى مجموعة “هيونداى موتور”، خامس أكبر مجموعة لإنتاج السيارات فى العالم، وارتفعت مبيعات المجموعة إلى 771870 سيارة فى الأشهر الثلاثة الأولى من هذا العام، بزيادة 9,9%، أو69675 وحدة، مقارنة مع العام الذى سبقه… تتوقع شركة “هوندا موتور” (ثالث أكبر شركة لصناعة السيارات في اليابان) بيع 4,83 مليون سيارة عالميا فى العام المالى الذى ينتهى فى مارس 2015 بزيادة 11,7 % عن العام السابق، وأن تنمو أرباحها الصافية بنسبة 3,6 %، وقدرت أرباحها الصافية خلال العام الحالي ب5,8 مليار دولار، بسبب ارتفاع المبيعات فى الصين واليابان  رويترز 25 و 26/04/14

طاقة: بلغ صافي أرباح شركة “هاليبرتون” الأمريكية للتنقيب عن النفط (وهي ثاني أكبر شركة نفط على مستوى العالم) خلال الربع الأول من السنة الحالية، 622 مليون دولارا، متجاوزة التوقعات، نتيجة لأنشطة الحفر المتزايدة في روسيا والسعودية وأنجولا، في حين بلغت خسارتها الصافية، خلال نفس الفترة من العام الماضي 18 مليون دولار، لكونها أحد المتسببين في التسريب النفطي في خليج المكسيك عام 2010، لما كانت متعاقدة مع شركة “بريتيش بتروليم”، مالكة بئر النفط الذي انفجر وتسبب في أسوأ تسريب نفطي في تاريخ الولايات المتحدة، وانتهجت هاليبرتون سياسة توسعية ضخمة على مستوى العالم لتعويض خسارتها في سوق أمريكا الشمالية، حيث انخفضت أنشطة الحفر بسبب انخفاض أسعار الغاز الطبيعي، وارتفعت أرباحها الصافية في الخليج وآسيا بنسبة 13% وفي أوروبا وأفريقيا ودول الاتحاد السوفيتي السابق بنسبة 21%… كان “ديك تشيني” نائب الرئيس جورج بوش الأبن أثناء احتلال العراق، رئيسا سابقا لشركة “هاليبرتون”، التي عملت ما في وسعها لدفع الإدارة الأمريكية إلى احتلال العراق، والإنفراد باستغلال النفط العراقي الخفيف (عالي الجودة وضعيف التكلفة) لفترة عشر سنوات  “أسوشيتد برس” 22/04/14

احتكارات: قدمت شركة “جنرال إليكتريك” الأمريكية العملاقة  (المختصة في توليد الطاقة بالغاز) عرضا لشراء وحدة الطاقة العالمية لـ”ألستوم” الفرنسية المتخصصة في بناء القطارات ومحطات الطاقة والصناعات الهندسية، مقابل نحو 13 مليار دولار، وشجعت الحكومة الفرنسية (المساهمة في الستوم) شركة “سيمنز” الألمانية لتقدم عرضا بديلا لتكامل الشركتين الأوروبيتين (تتخوف الحكومة الفرنسية من تأثير تسريح الموظفين بعد عملية الإستحواذ)، مما خلق منافسة حادة مع الشركة الأمريكية “جنرال الكتريك”… يعمل في “ألستوم” 93 ألف شخص في أنحاء العالم وعتمد في نموها على طلبيات القطاع العام (شركة السكة الحديدية وشركة الكهرباء)، وتشغل الألمانية “سيمنز” 362 ألف شخص، وتضررت شركة “ألستوم” من الأزمة في سوق الطاقة الأوروبية والتركيز على الطاقة المتجددة ومحطات التوليد التي تعمل بالغاز، في حين تعمل 25% من محطات “ألستوم” بالفحم وتسيطر على 20% من طاقة التوليد البخاري في العالم، الذي يشكل الماضي وليس المستقبل، وتشكل أعمال الطاقة نحو 70% من إيرادات المجموعة البالغة 20 مليار يورو، ما رفع ديونها إلى 3,2 مليار يورو، وتواجه تحقيقات في قضايا فساد ورشوة وتعتزم تسريح 1300 موظفا، وتعتزم بيع بعض الأصول بقيمة ملياري يورو… تريد “جنرال الكتريك”، من خلال استحواذها على “ألستوم” الإستفادة من أعمال “ألستوم” في خطوط الضغط العالي – التي استحوذت عليها من “أريفا” سنة 2008، إلى جانب وحدة رائدة عالمياً لتوليد الكهرباء بالطاقة المائية، ومن خبرة “ألستوم” في مجال النقل والمعدات النووية وتكنولوجيا نقل الكهرباء وصيانة محطات التوليد  أ.ف.ب + رويترز 28/04/14

منافسة حرة؟ رفع أكثر من 64 ألف موظف في مجال التكنولوجيا دعوى قضائية ضد شركات أبل وغوغل وإنتل وأدوبي سيستمز الأميركية، التي اتهموها بالتآمر والتنسيق فيما بينها على عدم زيادة رواتب الموظفين أو قبول انتقال أي موظف من إحدى تلك الشركات إلى أخرى، وامتناعها عن اجتذاب موظفي الشركات الأخرى لتجنب حرب بشأن الرواتب، وكان متوقعا أن تنظر المحكمة في هذه القضية في نهاية شهر أيار/مايو، غير أن الشركات الأربعة عقدت تسوية ووافقت على تسديد 324 مليون دولار  رويترز 27/04/14

عالم المتناقضات: نشر البنك العالمي دراسة أظهرت أن سويسرا والنرويج وجزر برمودا واستراليا والدنمارك هي البلدان الأغلى عالميا (سنة 2011) ومصر وباكستان وبورما والحبشة ولاوس هي الأرخص، وجاءت قطر وإمارة موناكو ولكسمبورغ والكويت وجزيرة بروناي في مقدمة البلدان من حيث نصيب الفرد من إجمالي الناتج المحلي (وهي بلدان صغيرة وأغلبية سكانها مهاجرون ينتجون الثروات مثل قطر والكويت وبروناي، أو أثرياء ومستثمرون أجانب في حالة لكسمبورغ وموناكو) في حين جاءت الولايات المتحدة، أكبر اقتصاد عالمي، في المرتبة 12 (وفي المرتبة 25 من حيث ملاءمة المداخيل لمستوى الأسعار)، وجاءت ملاوي وموزمبيق وليبيريا في مؤخرة القائمة بأقل من ألف دولار للفرد من الناتج المحلي، وأصبحت الصين والهند وروسيا والبرازيل والمكسيك تمثل 23% من الناتج العالمي في حين تمثل الولايات المتحدة واليابان والمانيا وفرنسا وبريطانيا وايطاليا 32,9% من النتاج العالمي، غير أن نصف ثروات العالم (البالغة 90,6 تريليون دولارا) أنتجت في الدول الفقيرة التي لا يتمتع سكانها بدخل لائق (ما يبين أن سكان الدول الرأسمالية المتقدمة ينفقون جزءا هاما من فائض القيمة الذي أنتجه الكادحون في الدول الفقيرة)، وساهمت الصين لوحدها بنسبة 27% في الإنفاق العالمي في حين لم يتجاوز إنفاق الولايات المتحدة 13% وتساهم الهند بنسبة 7%واليابان بنسبة 4% واندونيسيا بنسبة 3%  عن البنك العالمي 30/04/14