«العربي الإسرائيلي الجيّد الجديد»، محمد كناعنة أبو أسعد *

(قراءة في تصريحات عضو الكنيست الصّهيوني أيمن عودة الأخيرة عن «الاعتراف باليهود كشعب، وعن حقّهم في تقرير المصير، وأنَّهُم جسَّدوا هذا الحق في عام 1948»..).

ليس جديدًا النِّقاش أو الخِلاف والاختلاف في الموقف من الاستعمار الصهيوني على أرض

مخاطر الدّيون الخارجية، نموذج الأرجنتين: هل تتمثل مهمة صندوق النقد الدولي في “إنقاذ” اقتصاد الدول المُقتَرِضَة؟ الطاهر المعز

توسّعت رقعة معارضة المواطنين لسياسة الرئيس اليميني والملياردير “ماوريسيو ماكري” وحكومته المدعومة من الولايات المتحدة ومن صندوق النقد الدولي، خلال أربع سنوات، وانضمّت فئات جديدة لمعارضة سياساته الإقتصادية والإجتماعية، من بينها الفرق الموسيقية وبعض فئات الشباب، وانتشرت مؤخرًا تجمّعات عفوية

عودة عميل صهيوني تكشف مخاطر كبرى تحدق بلبنان، أمين محمد حطيط

كاد ملف عملاء العدو الصهيوني ان ينسى، وكادت التسويات السياسية والغرائز الطائفية تخفي جرائم الخيانة والعمالة التي اقترفها بعض اللبنانيين بتغطية من بعض السياسيين في لبنان وظنّ أصحاب فكرة «التسوية وعفا الله عما مضى» أو «أنّ الزمن أسقط الجرائم»، ظنّ

فلسطين والأكاذيب العربية الرسمية، محمد سيف الدولة

Seif_eldawla@hotmail.com

هذه هى الحلقة الثالثة والاخيرة فى سلسلة الاساطير والاكاذيب التى احاطت بفلسطين وقضيتها، وروجت للاحتلال وبررت له أو تواطأت معه. عرضنا فى الحلقتين الماضيتين الاساطير الصهيونية القديمة، والاكاذيب الاسرائيلية الحديثة، وسنتناول فى هذه الحلقة الاكاذيب العربية الرسمية التى عملت

السعودية في مَرْمى فُقراء العرب​​: تأثيرات جانبية للعدوان على اليمن، الطاهر المعز

يستمر العدوان السعودي على شعب اليمن منذ حوالي خمس سنوات، وأصبحت هذه الحرب، عبثية، بدون أهداف مُحَدّدة، وقابلة للإنجاز، خصوصًا بعد تخفيف الوجود المُباشر للإمارات، أهم حليف للسعودية، رغم اختلاف الأهداف، وبعد ارتفاع صوت الشعب السّوداني ضد إرسال الشبان الفُقراء

كيف تحلّ قضية العميل فاخوري؟ د. ليلى نقولا

طغت قضية العميل عامر فاخوري العائد الى لبنان، على الحيّز الاعلامي والسياسي وذلك بسبب قيامه بممارسة التعذيب والقتل العمد والترهيب على الاسرى المعتقلين في سجن الخيام خلال وجود الاحتلال الاسرائيلي في لبنان، وحيث كان العميل يشغل رتبة آمر السجن وقتذاك.

” جَمْول ” الفكرة التي لا تموت، محمد العبد الله*

” يا رجال ونساء لبنان من كل الطوائف والمناطق والاتجاهات، أيها اللبنانيون الحريصون على لبنان بلداً عربياً سيداً مستقلاً، الى السـلاح استمراراً للصمود دفاعاً عن بيروت والجبل، وعن الجنوب والبقاع والشمال، الى السلاح تنظيماً للمقاومة الوطنية اللبنانية ضد الإحتلال وتحريراً

من الذاكرة – حَدَثَ خلال شهر أيلول، الطاهر المعز  

أيلول الأسود 17 – 27/09/1970:

لم تكن دولة “الأردن”، موجودة قبل مؤامرة الإمبرياليتين البريطانية والفرنسية، والمُسماة “اتفاقيات سايكس – بيكو” (2016) والتي كانت سرية، قبل أن يكشف قادة الثورة الإشتراكية في روسيا وجودَها وفَحْواها، وبعد النّكبة (1948) ضمت دولة

عادل سمارة: (1) انتخابات الصهيونية…ومحاكمة مَنْ؟ (2) صاروخ واحد صحَّح اخطاء التاريخ

(1)

انتخابات الصهيونية…ومحاكمة مَنْ؟

هناك من الفلسطينيين من دعى الفلسطينيين في المحتل 1948 للانتخاب لإسقاط
نتنياهو (الصهيونية اليمينية المدنية)، وهناك من دعاهم للانخراط في خدمة
كتلة الصهيونية اليمينية العسكرية (أزرق أبيض) وخاصة رئيس الكتلة
“العربية” المشتركة أيمن عودة وبرَّر الدخول

نسويّة الـ«إن. جي. أو» مقابل النسويّة الجذريّة: عن إسراء غريب، أسعد أبو خليل

فتحت مأساة – جريمة إسراء غريب الجدل واسعاً على وسائل التواصل الاجتماعي وفي وسائل الإعلام. وهذا يفتح المجال الضروري لمناقشة مواضيع النسويّة خصوصاً أن دول الغرب (الناشطة كثيراً إعلاميّاً، من خلال صفحات مُعلنة ومستترة ومن خلال مواقع إخباريّة عربيّة متنوّعة